عرض مشاركة واحدة
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية العقيد
العقيد
المشرف الرئيسي
العقيد غير متواجد حالياً
 
رقم العضوية : 10
تاريخ التسجيل : Nov 2009
مكان الإقامة : الجزائر
عدد المشاركات : 16,073
عدد النقاط : 274
قوة التقييم : العقيد is a jewel in the roughالعقيد is a jewel in the roughالعقيد is a jewel in the rough
افتراضي أنطوان لافوازييLavoisier: أبو الكيمياء الحديثة

كُتب : [ 15-08-2010 - 14:47 ]


أنطوان لافوازيي
Antoine-Laurent Lavoisier





تقديم:

انطوان لوران لافوازييه
باريس 1743 -- باريس في 8 أيار / مايو 1794
هو أبو للكيمياء الحديثة : فإليه يرجع الفضل في الاستخدام المنهجي
للميزان أثناء إنجاز التفاعلات الكيميائية وأيضا في التسمية الجديدة
للعناصر الكيميائية .



من هو لافوازيي ؟

انطوان لوران لافوازييه ، كيميائي فرنسي عاش في القرن الثامن عشر ،
عصر التنوير، وهو ابن أحد الأثرياء البارسيين.
سنة 1771 ، تزوج من ابنة أحد المزارعين الكبار والتي أصبحت مساعدة
له في أعماله ولم يرزقا بأولاد.

درس في مازارا (collège Mazarin)، ثم بعد ذلك بكلية الحقوق، لم يدرس
في شبابه الرياضيات ، بل القانون كما أراد والده.
صار محاميا في برلمان باريس سنة 1764 ، أما الكيمياء فكانت بالنسبة له
هواية يمارسها في أوقات الفراغ.
في 1766 ، منحته أكاديمية العلوم جائزة لأفضل أطروحة عن نظام الإضاءة
في باريس.



أهم اكتشافات لافوازيي

من بين جميع القضايا التي شغلت لافوازيي ، استأثرت مسألة تركيب الماء
باهتمام خاص منه، وذلك منذ أن اكتشف الإنجليزي كافنديش سنة 1767
غاز الهيدروجين والذي سماه بـ "الهواء القابل للاحتراق".
ادت تجارب لافوازييه إلى الحصول على ماء نقي ، وذلك بحرق حجم من
الهيدروجين مع حجمين من "الهواء النقي" (الأوكسيجين)
استنتج لافوازيي من التجربة أن الماء ليس عنصرا بسيطا ، بل هو مركب
من الهيدروجين و"الهواء النقي" والذي سماه لاحقا الأوكسيجين.
وضع لافوازييه التسمية الجديدة للعناصر والمركبات الكيميائية ، ومبدأ هذه
التسمية أن يتضمن اسم المركب اسماء مكوناته . مما سمح بعدم استخدام
أسماء "غريبة" لتعيين المواد الكيميائية.
قام أيضا بتحسين انتاج البارود.
في سنة 1777 ، استطاع ابراز وجود غاز النيتروجين (ثنائي الآزوت)
تمكن من احراق الماس في الأوكسيجين دون استعمال محروقات، وذلك
بتركيز أشعة الشمس عليه ، ويعتبر ذلك بداية أو أصل استخدام الفرن
الشمسي .
استخدم لافوازييه مجموعة متنوعة من المعدات أثناء تجاربه لأخذ قياسات
أثناء ملاحظته لبعض الظواهر، وكان الميزان الأداة الرئيسية والمفضلة لديه ،
والتي رغم أنها كانت موجودة فيما قبل لم تستخدم بجدية في الأبحاث الكيميائية.
وسيصبح استخدام الميزانفيما بعد أهم التجارب التي يقوم بها .

وكان استعمال الميزان قبل وبعد التجارب ، السبب في اكتشافه لقانون انحفاظ
الكتلة أو قانون لافوازيي.


ميزان لافوازيي



نص القانون:

"La masse totale d'un système fermé reste
constante, quels que soient les phénomènes
qui s'y déroulent et en particulier les transformations
chimiques qui se produisent entre les constituants
."

"الكتلة الاجمالية لنظام مغلق تبقى ثابتة ، مهما كانت الظواهر التي تقع داخله
وبصفة خاصة التحولات الكيميائية التي تحدث بين العناصر المكونة له."





نتائج وتطبيقات اكتشافات لافوازيي

كانت تجارب لافوازيي من أولى التجارب الكيميائية التي تعتمد القياسات الدقيقة ،
و أدلة لقانون انحفاظ المادة المعتمد في الكيمياء.
الاسهامات الأساسية للافوازيي في الكيمياء كانت نتيجة جهود تطوعية لتكييف
جميع التجارب في إطار نظرية بسيطة.
ترجم لافوازيي التفاعلات إلى معادلات كيميائية تخضع لقانون انحفاظ الكتلة. .



مصدر الموضوع وهو باللغة الفرنسية:
Antoine-Laurent Lavoisier


توقيع : العقيد

رد مع إقتباس