تذكرنــي
التسجيل التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

أدخل بريدك الإلكتروني هنا  ليصلك جديدنا

اسلاميات ، مذكرات تخرج ، مذكرات تعليمية ، برامج اسلامية ، برامج عامة ، التحضير للبكلورياء ،شهادة التعليم المتوسط،شهادة التعليم الابتدائي ، التوظيف المختلف جميع الاختصاصات 

للتسجيل اضغط هـنـا

Custom Search

ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله




الملاحظات

اضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

بياناتي
 رقم المشاركة : ( 11 )
سلاف شمس
انثى من مملكة الغرام
رقم العضوية : 2400
تاريخ التسجيل : Apr 2010
مكان الإقامة : دهاليز الغرام
عدد المشاركات : 4,897
عدد النقاط : 172

سلاف شمس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: العيادة الرمضانية

كُتب : [ 09-08-2010 - 20:00 ]


انا : سلاف شمس


السلوك الغدائي في رمضان
يعتبر شهر رمضان هام في حياة الناس يستعدون له قبل فترة طويلة بتحضيركل الاحتياجات والتي تشمل العديد من المواد الغذائية من لحوم وطيور وفاكهه ومشروبات مثل الحلو مر والابري وانوع كثيرة من الحلويات الى جانب الدهون والزيوت والسكر وخلافه الا أن كل هذه المواد الغذائية قد تتسبب في العديد من



المشاكل الصحية أن لم يكن هناك اعتدال في التعاطي لها ويقول السيد شاكر الجويلي خبير الاعشاب لصفحة الصحة والجمال ان سلوك الانساني الغذائي خلال شهر

رمضان يجنبه العديد من المشاكل الصحية فالشخص الصائم تكون معدته مرتاحة طول مدة الصيام وعند الافطار لا بد من مراعاة عدم ارهاقها لذا لابد عن الافطار ان

يكون الطعام في شكل خفيف مثل تناول البلح بكمية قليلة ثم الذهاب لصلاة المغرب حيث تكون فرصة الصلاة فرصة لتقبل المعدة للطعام ثم بعد ذلك يتم تناول القليل

من الطعام وليكن في البداية شيئا ساخناً كالشوربة مثلاً ثم مواصلة تناول الخفيف من الطعام حتى يتمكن الصائم بعد ذهابه لصلاة التراويح ان يتناول عشاء في وقت

مناسب وقبل ساعتين من النوم ثم بعد ذلك يتهيأ الى طعام السحور الذي يجب ان يكون ايضاً طعاماً خفيفاً ولابد من مراعاة مسألة الهضم واستقبال المعدة بعد طول

توقف حتى لا تحدث أي مشاكل مرضية من جراء تناول الكثير من الطعام بدون مراعاة لشكل الغذاء.



وتعتبر العصيدة والملاح بكل انواعه غذاءً متكاملاً لما يحويه من قيم غذائية. كذلك بالنسبة لتناول البلح المنقوع في الماء ويمكن ان يضاف بعض من عسل النحل الى

منقوع البلح حيث يصبح ذا فائدة قيمة الى جانب ان البلح هو افضل غذاء للصائم لما يحويه من فوائد غذائية.. اما الغذاء الذي يفضل تناوله في السحور فيقول السيد


شاكر انه وكما ذكر في القرآن السحور فيه بركة فانه قد يكون خفيفاً مثل تناول الزبادي او الحليب وعصير الفواكه والابري الابيض الى جانب مشروب التبلدي

والذي يقوم بتنظيف البطن الا ان الاكثار منه قد يسبب الامساك.

وحول اهمية التراويح للصائم قال السيد شاكر أن فترة صلاة التراويح هامة جداً ذلك لان كميات كبيرة من المواد الغذائية كالسكر دخلت الى المعدة ولابد من مساعدالمعده في إنجاز اعمالها وصلاة التراوح الى جانب فائدتها الروحانية فهي تحدث حرقاً للسكريات وتهئ المعده لفرصة تناول العشاء والشخص الذي لا يقوم بصلاة التراويح ورياضتها يشعر ان معدته مكدسة بالطعام وقد لا يشعر بأي طاقه او نشاط او تنظيم في عملية الهضم ولابد من تنشيط وتجديد الدوره الدمويه نتيجة تنشيط عمل القلب وهذا يساعد على حرق وانتظام الافرازت وتغذية كل اعضاء الجسم بالبلازما والاوكسجين كما تقدم للجسم الفرصه المتناسقه والمتكاملة للحركه
وهناك بعض النصائح التي بجب على الصائم أن يضعها في الحسبان كما انه يمكن اعتبار هذا الشهر الكريم فرصة للقيام برجيم يحفاظ على الوزن ويساعد الاجسام البدينة في فقد بعض الوزن وقد وضع الاختصاصيون بعض الاسس للمحاولة في اتباعها خلال شهر رمضان وتتلخص في :
1/ على الصائم أن يتبع نظام الحياة الذي اعتاد أن يمارسه قبل الصيام وخاصه من حيث الحركة والعمل.
2/ لابد أن يمارس الرياضة الكبرى المتوافرة طوال شهر رمضان وهي صلاة التراويح ففي هذه الصلاة حكمه بالغة الى جانب الاداء الروحي فهي تقدم فرصه متناسقه ومتكامله للحركة تكفل بتنظيم الدوره الدموية وتوفر للجسم قدراً كبيراً من المرونة والليونة.
3/ هناك أهميه كبرى بالنسبه للصائم لممارسة رياضة المشي لمدة ساعة يومياً لأن المشي يجدد الدورة الدموية ويمكن ان يذهب فجراً للمسجد مشياً أو يذهب في الصباح الباكر للعمل مشياً من اجل تنشيط القلب وتحريك الدم وتخليص الجسم من الكربون والبقايا غير المستحبه وتغذية كل اعضاء الجسم بالبلازما والاكسجين .
4/ لابد للصائم ان يتبع نظاماً غذائياً متوازناً يعتدم على توفير جميع العناصر الغذائية الضرورية اللازمة للجسم.
5/ كما أنه لابد للصائم عدم الاسراف في تناول الطعام والشراب في شهر رمضان لأن امتلاء المعدة بعد فترة الصيام الطوله يقلل الى حد كبير من استفادة الجسم بالطعام والشراب الذي يتناوله.
6/ على الصائم أن يدرك جيداً ان الصيام وسيله الى تكوين العادات الغذائية السنه وعدم الاسراف في كل الاكل.
7/ أن يكون شهر رمضان بمثابة شهر للرجيم حيث يمكن ان يفقد الصائم خمسه كيلوجرامات اذا واظب على شكل معين من الطعام.
8/ تناول الاحتياجات الفعليه اللازمه من الطعام مثل البروتينات والخضروات والسلطة المضاف اليها عصير الليمون ستساعد كثيراً في عملية انقاص الوزن.
9/ ولابد للصائم أن يدرك ان شهر رمضان فرصة لتناول وجبات غذائية متوازنة تتوافر فيها جميع احتياجاته من السعرات الحرارية والبروتينات التي تجعلها معبر وصحية
10/ الشعور بالجوع على أثر الصيام والحرمان من الطعام فيه ظواهر صحيه اكثر أهميه حيث يتحرك سكر الكبد وتتحرك معه الدهون المتخزنه تحت الجلد وتسعى كل الاعضاء للحركة بمادتها الخاصة وهذا العمل الميكانيكي يؤدي في النهاية الى أن الصوم ينظف الانسجه ويبدلها.
11/ ولابد أن يدرك الصائم أن صوم شهر رمضان فيه وقايه وعلاج لبعض امراض الجهاز الهضمي والعصبي والجلد وكثير من الامراض الاخرى.

يعتبر شهر رمضان فرصة طيبة للابتعاد عن التدخين الذي يفتك بملايين الاشخاص سنوياً والصيام يعطي فرصة للاقلاع عن التدخين اذا ما قررالشخص بشكل عام . التوقف عن التدخين الى الابد واستمر الصيام في تدعيم هذا القرار خاصة اذا شعر الشخص أن الاقلاع عن التدخين هو من مكملات العباده وبشكل خاص في شهر رمضان المبارك لذلك لابد من تجنب الاماكن التي يكثر فيها الاشخاص المدخنون بعد الافطار.
الأطايب على المائد الرمضان

تختلف المائدة الرمضانية من بيت الى بيت لكن كلها تشترك في الملاح والعصيده والحلومر والابري الابيض وهناك بعض من الغذائيات تتصدر المائدة مثل التمر
والقمر الدين واحياناً التين والزبيب وكلها مأكولات ارتبطت بالشهر الكريم منذ مئات السنين وهي تغير الجسم بعد جوع وعطش استمرا لعدة ساعات لكن من المهم أن تعرف مكوناتها الغذائية وفائدتها للجسم ولابد من عدم الافرط في تناولها .
الحلومر لابد من مراعاة عدم تناوله بكميات كبيرة حيث أنه يحتوي على كميه كبيره من البهارات التي قد تتسبب في تهيج القولون إلا ان التمر يعتبر من احسن ما يقدم على المائدة وقد إعتبره أهلنا في الريف وفي عصر البداوه الغذاء الرئيسي كما أن اختصاصي التغذية يفضلونه على الحلويات لما فيه من أهميه غذائية حيث يحتوي على اعلى نسبه من السعرات الحرارية ويعطي طاقه سريعه للجسم حيث تحتوي كل مائة جرام منه على 291 سعره حراريه الى جانب احتوائه على 3 جرامات بروتين ونصف جرام دهون و 77 جرام نشويات وسكريات و 52 مليجرام كالسيوم أما الحديد فيشكل 05،5 مليجرام وفايتمين بي5.5.مليجرام .وفيايتمين ب 2مليجرام وكل هذا يتاجه الجسم بعد ساعات الصيام التي تصل الى 12 ساعة.
اما التين المجفف فكل مائة جرام تحتوي على 90 سعره حراريه وفيه 4،3 جرام بروتين و 7،1 دهون الى جانب الكالسيوم والنشويات والسكريات اما قمر الدين وهو اساساً مصنع من المشمش مع اضافة بعض الزيوت والسكريات المصنعه فهو يحتوي على اعلى نسبة من السعرات الحرارية حيث تقدر كل مائة جرام بـ 302 سعره حرارية الى جانب انه يحتوي على دهون وبروتين ونشويات وسكريات وكالسيوم وبعض الفيايتمينات.
أما بالنسبه للزبيب فكل مائة جرام من الزبيب المنقوع في الماء والسكر تحتوي على 268 سعره حرارية وفيه ايضاً نسب من الدهون والبروتين والكالسيوم والفايتمينات خاصه فيتامين سي وعموماً على الصائم ان ينتبه الى عدد السعرات الحرارية والمكونات الدهنية والنشوية في المأكوت حتى لا يواجه مشاكل في الوزن بعد إنتهاء الشهر الكريم.



توقيع : سلاف شمس




والحب اصبح رمزا

امسى ولا اصبح اصبح ولا امسي

قد كان فى قصدي ان انظر الشمسى

فتغيب فى عينى هذا انا

سميتها ملكي.

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 12 )
سلاف شمس
انثى من مملكة الغرام
رقم العضوية : 2400
تاريخ التسجيل : Apr 2010
مكان الإقامة : دهاليز الغرام
عدد المشاركات : 4,897
عدد النقاط : 172

سلاف شمس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: العيادة الرمضانية

كُتب : [ 09-08-2010 - 20:02 ]


انا : سلاف شمس


المرأة الحامل في رمضان

موضوعنا لهذا اليوم يتعلق بصيام المرأة الحامل، طبعاً من الممكن ان تصوم المرأة الحامل بشرط ان تكون صحتها ما قبل الحمل جيدة وان لاتشكو من امراض مزمنة تمنعها من الصيام مثل فقر الدم او نقصان الوزن او الضعف الشديد او السكري كذلك اذا كان الوضع الصحي للحامل جيد فيمكن ان تصوم بشرط ان تطبق نظام غذائي متوازن لا يسبب لها او لجنينها اي نقص في عنصر من العناصر الغذائية المهمة والتي تساعد على ولادة طفل سالم.



يمكن ان نقسم فترة الحمل الى ثلاث مراحل:
المرحلة الاولى: هي الثلاث اشهر الاولى، هذه طبعاً فترة حرجة وحساسة وعادة تتعرض الحامل للغثيان والتقيء وحالة من القلق، هذه تنتج عن زيادة هرمونات الحمل فأذا كانت هذه الاعراض شديدة يجب على الحامل ان تفطر لأن التقيء الشديد وعدم تناول السوائل والطعام بمقدار كافي سيؤدي الى نقص في عنصر الصوديوم وهذا يعرض الحامل الى سوء تغذية شديد يؤثر عليها وعلى جنينها اما اذا كان عند الحامل سوابق اسقاط فيجب عليها ان تفطر لأن الامتناع عن السوائل لفترة طويلة قد يزيد من احتمال حدوث الاجهاظ.
المرحلة الثانية: للحمل تبدأ من الشهر الرابع وحتى السادس، هذه الفترة تعتبر اكثر استقراراً من الفترة السابقة هنا اذا كانت صحة الحامل جيدة وتتناول الادوية المكملة مثل الحديد والكالسيوم يمكنها ان تستمر بالصيام ولكن اذا تعرضت الى مشاكل مثل ارتفاع او انخفاض ضغط الدم، السكري او فقر الدم فيجب عليها ان لا تصوم.
المرحلة الثالثة: هي الاشهر الاخيرة، هذه الفترة ايضاً حرجة لأنه من الممكن ان تتعرض الحامل الى نفس المشاكل السابقة من فقر دم او سكري اضافة الى التعب والارهاق الذي يسببه الوزن الزائد للجنين، هذا قد يمنع الحامل من الصيام لذلك كل امرأة حامل يجب ان تستشير الطبيبة حول امكانية الصيام وان تكون تحت المراقبة حتى اذا ظهرت اي اعراض غير طبيعية تتخذ الاجراءات اللازمة.
بالنسبة الى وجبات الغذاء للحامل يفضل ان تتناول الحامل ثلاث وجبات:
الوجبة الاولى: هي عند الفطور يجب ان تكون غنية بالبروتينات والنشويات والالبان.
الوجبة الثانية: بعد حوالي اربع ساعات اي وجبة مسائية ووجبة السحور يجب ان تكون اقرب ما يمكن للاذان.
الوجبة الثالثة: الحامل يجب ان تكثر من تناول الالبان لأنها تحتاج الى كميات كبيرة من الكالسيوم لبناء عظام الطفل وان تشرب كميات كافية من الماء والسوائل ما بين الفطور والسحور اما اذا كانت الحامل تشكو من الامساك يفضل ان تتناول منقوع التين او التمر او ان تتناول ملعقة طعام من زيت الزيتون قبل النوم، ضروري للحامل ايضاً ان تمارس بعض التمارين الرياضية الخفيفة بعد الفطور مثل المشي لمدة ساعة والقيام ببعض الالعاب السويدية.
بعض الملاحظات المهمة تخص المرأة الحامل: انه غذاءها يجب ان يكون غني بالمواد الغذائية والكالسيوم والحديد وان تتناول بين لتر ونصف الى لترين من الماء ما بين الفطور الى السحور لأن نقص السوائل يؤدي الى تقلصات في الرحم قد يؤدي الى اسقاط او حدوث ولادة مبكرة لذلك عند شعور الحامل بأي آلام اسفل البطن تشير الى تقلصات رحمية يجب عليها ان تفطر بسرعة، عليها ان تراقب الوزن كل اسبوع للتأكد من نمو الجنين بصورة طبيعية. عند حدوث اي نزف عند الحامل يجب ان تفطر فوراً مع الاستراحة الكاملة، اذا كانت تشكو الحامل من التهابات في الكلى او المجاري البولية او زيادة في افراز الغدة الدرقية او ارتفاع ضغط الدم يجب عليها ان تفطر وذلك بعد استشارة الطبيب.



==============
اضافه اخرى
فرض الله تعالى الصيام على المكلف القادر المستطيع لينال الثواب العظيم، وخفف عن ذوي الأعذار فأباح لهم الفطر حتى يزول العذر، وعليهم قضاء ما فاتهم من أيام رمضان، قال تعالى: { ومن كان مريضا أَو على سفر فعدّة من أيام أخر يريد اللّه بكم اليسر ولا يريد بكم العسر } (البقرة: من الآية185) . وممن خفف الله عليهم المرأة الحامل والمرضع، ومن خلال الأسطر التالية نضع لهما بعض الوصايا الطبية النافعة :
أولا: من الوصايا الهامة للمرأة الحامل أن تذهب إلى أخصائية أمراض التوليد وتستشيرها في قدرتها على الصيام من عدمه، وتقوم الطبيبة بدورها في تقويم حالة المرأة الحامل وتقديم النصح لها، كذلك بالنسبة للمرضع.
ثانيا: إذا خافت المرأة الحامل على نفسها من الضرر فإن الإفطار في حقها جائز، كذلك الأمر بالنسبة للمرأة المرضع .
ثالثا : المرأة الحامل التي لا تعاني من الأمراض إذا صامت فإنه يجب أن يحتوي طعام إفطارها على العناصر الغذائية الضرورية وخصوصا النشويات التي تزود الجسم بالسعرات الحرارية، مثل ( الأرز- والخبز – والمعكرونة )، فتحتاج الحامل إلى ( 2250 ) سعرا حراريا يوميا تقريبا، ويجب أن تكون هذه السعرات من مصادر غذائية غنية بالفيتامينات والأملاح المعدنية مثل الحديد والكالسيوم .. وننصحها كذلك بتناول كوب كبير من عصير الفاكهة فور إفطارها، وعليها أن تتجنب المأكولات صعبة الهضم كالأكل المحمر في الزيوت أو الدهون حتى لا تصاب بعسر في الهضم، وعليها كذلك أن تتجنب الإكثار من الأكل عند الإفطار ، لأن هذا يؤدي إلى ضيق التنفس عند الأم .
رابعا : المرأة الحامل إذا كانت تعاني أي مضاعفات في أثناء الحمل كارتفاع ضغط الدم، أو السكر، أو التهاب في الكلى، أو تعاني من أمراض القلب فإنا ننصحها بعدم الصيام لأن حالتها لا تسمح لها بالصوم، لأن هذه الأمراض تشكل خطراً كبيراً على صحة الجنين .
خامسا: المرأة الحامل إذا صامت فإن عليها أن تأخذ قسطا وافرا من الراحة خلال النهار.
سادسا: ومما ننصح به المرأة الحامل كذلك أن تتناول وجبة خفيفة ما بين الإفطار ووجبة السحور .
سابعا : على المرأة الحامل أن تعلم أنه في الشهور الأولى من الحمل يحتاج الجنين في أثناء تكوينه إلى مواد غذائية متكاملة، وأي نقص قد يعرضه للخطر ويؤثر على سلامته وصحة الحامل، فعليها مراجعة الطبيبة للكشف عن حالتها ومعرفة قدرتها على الصيام.
ثامنا : المرأة الحامل إذا كانت في فترة الشهور الأخيرة يكون الصيام في حقها أخطر على الجنين من الشهور الأولى، إلا في حالة ما إذا كانت فترة الحمل كلها تمر بشكل طبيعي، والحامل لا تقوم بأي جهد في تأدية واجباتها المنزلية ورعاية أطفالها في أثناء الصيام مما لا يتسبب في إحساسها بالجوع والعطش فيمكنها حينئذ الصيام ، وأما إذا كانت على عكس ذلك فقد لا يمكنها الصيام

توقيع : سلاف شمس




والحب اصبح رمزا

امسى ولا اصبح اصبح ولا امسي

قد كان فى قصدي ان انظر الشمسى

فتغيب فى عينى هذا انا

سميتها ملكي.

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 13 )
سلاف شمس
انثى من مملكة الغرام
رقم العضوية : 2400
تاريخ التسجيل : Apr 2010
مكان الإقامة : دهاليز الغرام
عدد المشاركات : 4,897
عدد النقاط : 172

سلاف شمس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: العيادة الرمضانية

كُتب : [ 09-08-2010 - 20:07 ]


انا : سلاف شمس


الاعجاز الطبي في الصيام

تعرض الجسم البشري لكثير من المواد الضارة والسموم التي قد تتراكم في أنسجته، وأغلب هذه المواد تأتي للجسم عبر الغذاء الذي يتناوله بكثرة، وخصوصًا في هذا العصر الذي عمت فيه الرفاهية مجتمعات كثيرة، وحدث وفر هائل في الأطعمة بأنواعها المختلفة، وتقدمت سوائل التقنية في تحسنيها وتهيئتها وإغراء الناس بها، فانكب الناس يلتهمونها بنهم؛ وهو ما كان له أكبر الأثر في إحداث الخلل لكثير من العمليات الحيوية داخل خلايا الجسم، وظهر نتيجة لذلك ما يُسمَّى بأمراض الحضارة؛ كالسمنة، وتصلب الشرايين، وارتفاع الضغط الدموي، وجلطات القلب والمخ والرئة، ومرض السرطان، وأمراض الحساسية المناعة.



وتذكر المراجع الطبية أن جميع الأطعمة تقريبًا في هذا الزمان تحتوي على كميات قليلة من المواد السامة، وهذه المواد تضاف للطعام أثناء إعداده أو حفظه؛ كالنكهات، والألوان، ومضادات الأكسدة، والمواد الحافظة، أو الإضافات الكيميائية للنبات أو الحيوان كمنشطات النمو، والمضادات الحيوية، والمخصبات أو مشتقاتها. وتحتوى بعض النباتات في تركيبها على بعض المواد الضارة، كما أن عددًا كبيرًا من الأطعمة يحتوي على نسبة من الكائنات الدقيقة التي تفرز سمومها فيه وتعرضه للتلوث.

هذا بالإضافة إلى السموم التي نستنشقها مع الهواء مع عوادم السيارات وغازات المصانع وسموم الأدوية التي يتناولها الناس بغير ضابط إلى غير ذلك من سموم الكائنات الدقيقة التي تقطن في أجسامنا بأعداد تفوق الوصف والحصر. وأخيرًا مخلفات الاحتراق الداخلي، والتي تسبح في الدم؛ كغاز ثاني أكسيد الكربون، واليوريا، والكرياتينين، والأمونيا، والكبريتات، وحمض اليوريك... إلخ. ومخلفات الغذاء المهضوم والغازات السامة التي تنتح من تخمره وتعفنه، مثل: الندول، والسكاتول، والفينول.

كل هذه السموم جعل الله سبحانه وتعالى للجسم منها فرجًا ومخرجًا؛ فيقوم الكبد -وهو الجهاز الرئيسي في تنظيف الجسم من السموم- بإبطال مفعول كثير من هذه المواد السامة، بل قد يحولها إلى مواد نافعة، مثل: اليرويا، والكرياتنين، وأملاح الأمونيا. غير أن للكبد جهدًا وطاقة محدودين، وقد يعتري خلاياه بعض الخلل لأسباب مرضية أو لأسباب طبيعية كتقدم السن، فيترسب جزء من هذه المواد السامة في أنسجة الجسم، خصوصًا في المخازن الدهنية.

فالكبد يقوم بتحويل مجموعة واسعة من الجزيئات السمية -والتي غالبًا ما تقبل الذوبان في الشحوم- إلى جزيئات غير سامة تذوب في الماء، يمكن أن يفرزها الكبد عن طريق الجهاز الهضمي أو تخرج عن طريق الكلى.


الصوم نعمة

في الصيام تتحول كميات هائلة من الشحوم المختزنة في الجسم إلى الكبد حتى تؤكسد وينتفع بها ويسترد منها السموم الذائبة فيها وتزال سميتها ويتخلص منها مع نفايات الجسد، كما أن هذه الدهون المتجمعة أثناء الصيام في الكبد والقادمة من مخزونها المختلفة يساعد ما فيها من الكوليسترول على التحكم وزيادة إنتاج مركبات الصفراء في الكبد، والتي بدورها تقوم بإذابة مثل هذه المواد السامة والتخلص منها مع البراز.

ويؤدي الصيام خدمة جليلة للخلايا الكبدية بأكسدته للأحماض الدهنية فيخلص هذه الخلايا من مخزونها من الدهون، وبالتالي تنشط هذه الخلايا، وتقوم بدورها خير قيام فتعادل كثيرًا من المواد السامة بإضافة حمض الكبريت أو حمض الجلوكونيك حتى تصبح غير فعالة ويتخلص منها الجسم.
كما يقوم الكبد بالتهام أية مواد دقيقة كدقائق الكربون التي تصل إلى الدم ببلع جزيئاتها بواسطة خلايا خاصة تسمى خلايا "كوبفر"، والتي تبطن الجيوب الكبدية، ويتم إفرازها مع الصفراء. وفي أثناء الصيام يكون نشاط هذه الخلايا في أعلى معدل كفاءتها؛ للقيام بوظائفها، فتقوم بالتهام البكتريا بعد أن تهاجمها الأجسام المضادة المتراصة.

وبما أن عمليات الهدم في الكبد أثناء الصيام تغلب عمليات البناء في التمثيل الغذائي فإن فرصة طرح السموم المتراكمة في خلايا الجسم تزداد خلال هذه الفترة، ويزداد نشاط الخلايا الكبدية في إزالة سمية كثير من المواد السامة.

وهكذا يُعتبر الصيام شهادة صحية لأجهزة الجسم بالسلامة. انظر إلى الدكتور "ماك فادون" -وهو من الأطباء العاملين الذين اهتموا بدراسة الصوم وأثره- وهو يقول: "إن كل إنسان يحتاج إلى الصوم، وإن لم يكن مريضًا؛ لأن سموم الأغذية والأدوية تتجمع في الجسم فتجعله كالمريض وتثقله، فيقل نشاطه، فإذا صام الإنسان تخلص من أعباء هذه السموم، وشعر بنشاط وقوة لا عهد له بها من قبل".


ماذا عن الكسالى في رمضان الذين يفضلون النوم على العمل والسكون على الحركة؟

ذكرت المراجع الطبية أن الحركة العضلية في فترة ما بعد امتصاص الغذاء أثناء الصوم تؤكسد مجموعة خاصة من الأحماض الأمينية: ليوسين، وأيسوليوسين، والفالين، وتسمى "الأحماض ذات السليلة المتفرعة"، وبعد أن تحصل الخلايا العضلية على الطاقة المنبعثة من هذا التأكسد يتكون داخل هذه الخلايا حمضان أمينان في غاية الأهمية، وهما حمضا الألانين والجلوتامين، ويعتبر الأول وقودًا أساسيًّا في تصنيع الجلوكوز الجديد في الكبد، ويدخل الثاني في تصنيع الأحماض النووية، ويتحول جزء منه إلى الحمض الأول، كما يتكون أثناء النشاط والحركة حمضا البروفيت واللاكتيت من أكسدة الجلوكوز في الخلايا العضلية اللذان يُعتبران أيضًا الوقود الأول لتصنيع جلوكوز الكبد.

تتأكسد الأحماض الأمينية ذات السليلة المتفرعة في العضلات، ويعتبر حمض الألانين أهم الأحماض الأمينية المتكونة في العضلات أثناء الصيام؛ إذ يبلغ 30% من أكسدة بعض الأحماض الأمينية ومن البيروفيت، كما يتحول هو أيضًا إلى البيروفيت عبر دائرة تصنيع الجلوكوز في الكبد وأكسدته في العضلات.

ويستهلك الجهاز العضلي الجلوكوز القادم من الكبد للحصول منه على الطاقة، فإن زادت الحركة وأصبح الجلوكوز غير كافٍ لإمداد العضلات بالطاقة حصلت على حاجتها من أكسدة الأحماض الدهنية الحرة القادمة من تحلل الدهن في الأنسجة الشحمية، فإن قلت الأحماض الدهنية حصلت العضلات على الطاقة من الأجسام الكيتونية الناتجة من أكسدة الدهون في الكبد، والذي يؤكد أن النشاط والحركة تنشط جميع عمليات الأكسدة لكل المركبات التي تمد الجسم بالطاقة، وتنشط عملية تحلل الدهون، كما تنشط أيضًا عملية تصنيع الجلوكوز بالكبد من الجليسرول الناتج من تحلل الدهون في النسيج الشحمي ومن اللاكتيب الناتج من أكسدة الجلوكوز في العضلات.


الحركة والنشاط أثناء الصوم

الحركة والنشاط أثناء الصيام الإسلامي عمل إيجابي وحيوي يزيد من كفاءة عمل الكبد والعضلات، ويخلص الجسم من الشحوم ويحميه من أخطار زيادة الأجسام الكيتونية الضارة. كما أن الحركة العضلية تثبط من تصنيع البروتين في الكبد والعضلات وتتناسب درجة التثبيط مع قوة الحركة ومدتها، وهذا بدوره يوفر طاقة هائلة تستخدم في تكوين البروتين؛ حيث تحتاج كل رابطة من الأحماض الأمينية إلى مخزون الطاقة في خمسة جزيئات للأدينوزين والجوانين ثلاثي الفوسفات، وإذا كان كل جزئ من هذين المركبين يحتوى على كمية من الطاقة تتراوح من 5-10 كيلو كالورى، وإذا علمنا أن أبسط أنواع البروتين لا يحتوي الجزيء منه على أقل من 100 حمض أميني؛ فكم تكون إذن الطاقة المتوافرة من تكوين مجموعة البروتينيات المختلفة بأنواعها المتعددة؟

وفي أثناء الحركة أيضًا يستخدم الجلوكوز والأحماض الأمينية في إنتاج الطاقة للخلايا العضلية، وهذا بدوره يؤدي إلى تنبيه مركز الأكل، وذلك لوجود علاقة عكسية بين هذه المواد في الدم ودرجة الشبع وتنبيه مركز الأكل في الدماغ؛ لذلك فالحركة العضلية تنبه مركز الأكل وتفتح الشهية للطعام، كما أن الحركة والنشاط العضلي الزائد يحللان الجليوكين إلى جلوكوز في عدم وجود الأكسجين، وينتج من جراء التمثيل الغذائي للسكر الناتج من حمض اللاكتيك الذي يمر إلى الدم ويتحول بدوره إلى جلوكوز وجليكوين بواسطة الكبد؛ ففي العضلات لا يتحلل الجليوكين إلى جلوكوز في حالة السكون، كما في الكبد؛ وذلك لغياب أنزيم فوسفاتكز الجلوكوز. فالحركة إذن عامل هام لتنشيط استقلاب المخزون الجليوكوين العضلي إلى جلوكوز وتقديمه للأنسجة التي تعتمد عليه: كالمخ، والجهاز العصبي، وخلايا الدم، ولب الكلى.

كما يمكن أن تكون للحركة العضلية علاقة بتجديد الخلايا المبطنة للأمعاء فتحسن بذلك الهضم والامتصاص للمواد الغذائية؛ إذ تحتاج هذه الخلايا لحمض الجلوتامين لتصنيع الأحماض النووية، والذي تنتجه العضلات بكثرة أثناء الحركة.

ويتجدد شباب الخلايا المبطنة للأمعاء كل يومين إلى 6 أيام، وتفقد يوميًّا 17 بليون خلية، فيمكن أن تكون الحركة العضلية علاجًا لاضطرابات الهضم وسوء الامتصاص.


فلسفة الصوم من منظور علمي

إن فلسفة الصيام مبنية على ترك الطعام والشراب، وتشجيع آليات الهدم والعمليات الكيميائية الحيوية أساس في عملية التمثيل الغذائي، والنهار هو الوقت الذي تزداد فيه عمليات التمثيل الغذائي، وخصوصًا عمليات الهدم؛ لأنه وقت النشاط والحركة واستهلاك الطاقات في أعمال المعاش، وقد هيَّأ الله -سبحانه وتعالى- للجسم البشري ساعة بيولوجية تنظم هرمونات الغدد الصماء. لذلك فقد يكون هذا أحد الأسرار التي جعل الله من أجلها الصيام في النهار وقت النشاط والحركة والسعي في مناكب الأرض، ولم يجعله بالليل وقت السكون والراحة.

ومن أجل هذا يمكننا أن نقول -وبكل ثقة-: إن النشاط والحركة أثناء الصيام يوفران للجسم من الجلوكوز المصنع أو المخزون في الكبد، وهو الوقود المثالي لإمداد المخ وكرات الدم الحمراء ونقى العظام والجهاز العصبي بالطاقة اللازمة لتجعلها أكثر كفاءة لأداء وظائفها، كما توفر الحركة طاقة للجسم البشري تُستخدم في عملياته الحيوية؛ فهي تثبط تكون البروتين من الأحماض الأمينية، وتزيد من تنشيط آليات الهدم أثناء النهار، فتستهلك الطاقات المختزنة، وتنظف المخازن من السموم التي يمكن أن تكون متماسكة أو ذائبة في المركبات الدهنية أو الأمينية.


هناك من ينام أثناء النهار ويسهر ليلاً؛ فهل لهذا تأثير؟

النوم أثناء النهار والسهر طوال ليل رمضان يؤدي إلى اضطراب عمل الساعة البيولوجية في الجسم؛ وهو ما يكون له أثر سيئ على التمثيل الغذائي داخل الخلايا.

ولقد أجريت دراسة أثبتت هذا الاضطراب على هرمون الكورتيزول، قام بها الدكتور "محمد الحضرامي" في كلية الطب بجامعة الملك بن عبد العزيز، وقد أجرى الدراسة على عشرة أشخاص أصحاء مقيمين خارج المستشفي، وأظهرت الدراسة أن أربعة منهم حصل عندهم اضطراب في دورة الكورتيزول اليومية، وذلك خلال الأسبوعين الأخيرين من شهر رمضان مع انقلاب النسب المعهودة في الصباح وفي منتصف الليل، فقد لوحظ أن المستوى الصباحي قد انخفض والمستوى المسائي قد ارتفع، وهذا على عكس الوضع الاعتيادي اليومي. وقد عزا الباحث هذا الاضطراب إلى تغير العادات السلوكية عند هؤلاء الصائمين الذين يقضون النهار في النوم والليل في السهر، وقد عاد الوضع الطبيعي للكورتيزول بعد 4 أسابيع من نهاية شهر الصيام، وبعد أن استقر نظام النوم ليلاً والنشاط نهارًا عند هؤلاء الأشخاص.

من أجل هذا كان الرسول صلى الله عليه وسلم وصحبه والمسلمون الأولون يفرقون في الأعمال بين أيام الصيام وغيرها، بل قد يعقدون ألوية الحرب ويخوضونها صائمين متعبدين؛ فهل يتحرر المسلمون من أوهام الخوف من الحركة والعمل أثناء الصيام؟ وهل يهبون قائمينلله عاملين ومنتجين ومجاهدين مقتدين بنبيهم صلى الله عليه وسلم وسلفهم الصالح رضوان الله عليهم؟


لماذا كان يفطر النبي صلى الله عليه وسلم على التمر؟

هذا إعجاز نبوي؛ فالتمر من أغنى الأغذية بسكر الجلوكوز، وبالتالي فهو أفضل غذاء يقدم للجسم حينئذ؛ إذ يحتوى على نسبة عالية من السكريات تتراوح ما بين 75- 87% يشكل الجلوكوز 55% منها، والفركتوز 45%، علاوة على نسبة من البروتينيات والدهون وبعض الفيتامينات أهمها: (أ)، و(ب2)، و(ب12)، وبعض المعادن الهامة، أهمها: الكالسيوم، والفوسفور، والبوتاسيوم، والكبريت، والصوديوم، والماغنسيوم، والكوبالت، والزنك، والفلورين، والنحاس، والمنجنيز، ونسبة من السليلوز، ويتحول الفركتوز إلى جلوكوز بسرعة فائقة، ويمتص مباشرة من الجهاز الهضمي ليروي ظمأ الجسم من الطاقة، خصوصًا تلك الأنسجة التي تعتمد عليه أساسًا؛ كخلايا المخ والأعصاب، وخلايا الدم الحمراء، وخلايا نقى العظام، وللفركتوز مع السليلوز تأثير منشط للحركة الدودية للأمعاء، كما أن الفوسفور مهم في تغذية حجرات الدماغ، ويدخل في تركيب المركبات الفوسفاتية، مثل: الأدينوزين، والجوانين ثلاثي الفوسفات، والتي تنقل الطاقة وترشد استخدامها في جميع خلايا الجسم، كما أن جميع الفيتامينات التي يحتوى عليها التمر لها دور فعال في عمليات التمثيل الغذائي (أ، ب1، ب2، والبيوتين، والريبوفلافين... إلخ)، ولها أيضا تأثير مهدئ للأعصاب، وللمعادن دور أساسي في تكوين بعض الأنزيمات الهامة في عمليات الجسم الحيوية ودور حيوي في عمل البعض الآخر، كما أن لها دورًا مهمًّا في انقباض وانبساط العضلات والتعادل الحمضي والقاعدي في الجسم؛ فيزول بذلك أي توتر عضلي أو عصبي، ويعم النشاط والهدوء والسكينة سائر الجسم.

وعلى العكس من ذلك لو بدأ الإنسان فطره بتناول المواد البروتينية أو الدهنية فهي لا تُمتَصُّ إلا بعد فترة طويلة من الهضم والتحلل، ولا تؤدي الغرض في إسعاف الجسم لحاجته السريعة من الطاقة، فضلاً عن أن ارتفاع الأحماض الأمينية في الجسم نتيجة للغذاء الخالي من السكريات أو حتى الذي يحتوى على كمية قليلة منه يؤدي إلى هبوط سكر الدم.

لهذه الأسباب يمكن أن ندرك الحكمة في أمر النبي صلى الله عليه وسلم بالإفطار على التمر، فقد قال صلى الله عليه وسلم: « إذا أفطر أحدكم فليفطر على التمر، فإن لم يجد فليفطر على ماء، فإنه طهور ». رواه أبو داود، والترمذي وقال: حديث حسن صحيح.
وعن أنس رضي الله عنه قال: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يفطر قبل أن يصلي على رطبات، فإن لم تكن رطبات فتميرات، فإن لم تكن تميرات حسا حسوات من ماء" رواه أبو داود، والترمذي وقال: حديث حسن.


أمر النبي صلى الله عليه وسلم الصائم بالهدوء والبعد عن الشجار؛ لماذا؟

لأنه إذا اعترى الصائم غضب وانفعل وتوتر ازداد إفراز الأدرينالين في دمه زيادة كبيرة، وقد يصل إلى 20 أو 30 ضعفًا من معدله العادي أثناء الغضب الشديد أو العراك، فإن حدث هذا في أول الصوم أثناء فترة الهضم والامتصاص اضطرب هضم الغذاء وامتصاصه زيادة على الاضطراب العام في جميع أجهزة الجسم؛ ذلك لأن الأدرينالين يعمل على ارتخاء العضلات الملساء في الجهاز الهضمي، ويقلل من تقلص المرارة، ويعمل على تضييق الأوعية الدموية الطرفية، وتوسيع الأوعية التاجية، كما يرفع الضغط الدموي الشرياني، ويزيد كمية الدم الواردة إلى القلب وعدد دقاته.

وإن حدث الغضب والشجار في منتصف النهار أو آخره أثناء فترة ما بعد الامتصاص تحلل ما تبقَّى من مخزون الجليكوين في الكبد، وتحلل بروتين الجسم إلى أحماض أمينية، وتأكسد المزيد من الأحماض الدهنية، كل ذلك يرفع مستوى الجلوكوز في الدم، فيحترق ليمد الجسم بالطاقة اللازمة في الشجار والعراك، وبهذا تستهلك الطاقة بغير ترشيد، كما أن بعض الجلوكوز قد يفقد من البول إن زاد عن المعدل الطبيعي، وبالتالي يفقد الجسم كمية من الطاقة الحيوية الهامة في غير فائدة تعود عليه، ويضطر إلى استهلاك الطاقة من الأحماض الدهنية التي يؤكسد المزيد منها، وقد تؤدي إلى تولد الأجسام الكيتونية الضارة في الدم.

كما أن الازدياد الشديد للأدرينالين في الدم يعمل على خروج كميات كبيرة من الماء من الجسم بواسطة الإدرار البولي. وارتفاع الأدرينالين قد يؤدي إلى نوبات قلبية أو موت الفجأة عند بعض الأشخاص المهيئين لذلك نتيجة لارتفاع ضغط الدم وارتفاع حاجة عضلة القلب للأكجسين من جراء ازدياد سرعته، وقد يتسبب الغضب أيضًا في النوبات الدماغية لدى المصابين بارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين.

كما أن ارتفاع الأدرينالين نتيجة للضغط النفسي في حالات الغضب يزيد من تكون الكوليسترول من الدهن البروتيني منخفض الكثافة، والذي قد يزداد أثناء الصيام، وثبتت علاقته بمرض تصلب الشرايين؛ لهذا ولغيره -مما عرف ومما لم يعرف بعد- وصَّى النبي صلى الله عليه وسلم الصائم بالسكينة وعدم الصخب والانفعال أو الدخول في عراك مع الآخرين.

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « إذا كان يوم صوم أحدكم؛ فلا يرفث ولا يصخب، فإن سابه أحد أو قاتله فليقل إني صائم » متفق عليه.



توقيع : سلاف شمس




والحب اصبح رمزا

امسى ولا اصبح اصبح ولا امسي

قد كان فى قصدي ان انظر الشمسى

فتغيب فى عينى هذا انا

سميتها ملكي.

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 14 )
سلاف شمس
انثى من مملكة الغرام
رقم العضوية : 2400
تاريخ التسجيل : Apr 2010
مكان الإقامة : دهاليز الغرام
عدد المشاركات : 4,897
عدد النقاط : 172

سلاف شمس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: العيادة الرمضانية

كُتب : [ 09-08-2010 - 20:08 ]


انا : سلاف شمس


مرض السرطان في رمضان

يقول الله تعالى: أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ وَأَن تَصُومُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ «البقرة:184» يمر علينا رمضان مرة واحدة في السنة ونتسارع لفعل الخيرات والفوز برضا الله سبحانه وتعالى...



والناس فيه أصحاء معافون ومرضى مبتلون؛ فالصحيح المعافى بفضل من الله يستغل هذه القوة في اكتساب الأجر والثواب من الصيام والقيام والصدقة والبر بشتى أنواعه وكذلك المريض إلا أن تحمّله للصيام أصعب وهو في ذلك مأجور بإذن الله - لذلك أباح الشارع أن يفطر المريض ويقضي عن فطره إذا لبس ثوب العافية والصحة وتماثل للشفاء....

حيث ان الصوم قد يسبب له الضرر فيجب عليه الفطر والله سبحانه وتعالى يحب ان تؤتي رخصه كما تؤتي عزائمه.

ومرضى السرطان بشكل خاص يمرون بظروف صحية صعبة عند تلقيهم للعلاج الكيميائي..حيث انهم يعانون من اعراض في الجهاز الهضمي... كالغثيان والاستفراغ والاسهال وغيره. .

فيشق عليهم الصيام، بالاضافة الى انهم يجب عليهم تناول الأدوية الكيماوية إما عن طريق الفم أو عن طريق الوريد وفي كلتا الحالتين قد يشعرون بالتعب والإرهاق الشديين وكذلك يجب عليهم الإكثار من تناول السوائل عند البدء والانتهاء من جلسات العلاج الكيماوي خلال اليوم بما يعادل 2-3 لترات في اول 48-72 ساعة بعد العلاج للتخلص من المواد الكيميائية واثرها السلبي على الكلى والمثانة، وكذلك حاجتهم للتغذية الجيدة خلال اليوم حيث يخفض العلاج الكيميائي الاملاح في الجسم.

قال الله تعالى في كتابة الكريم (وَلا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً ) سورة النساء 29

وقوله تعالى: وَلا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِالبقرة (195)

ولقول النبي صلى الله عليه وسلم: “إن لنفسك عليك حقاً” رواه البخاري

ومن حقها ألا تضرها مع وجود رخصة الله سبحانه.

اما بعد ذلك اذا شعر المريض بقدرته التامة على الصيام بالاضافة الى عدم ظهور اعراض شديدة من العلاج فلا بأس في ذلك.

وبالنسبة للمرضى الذين يتلقون علاجا على شكل حبوب بالفم. .ايضاً لايستطيعون الصوم نظراً لان هذه الحبوب يجب ان تؤخذ مرتين باليوم في مدة زمنية محددة (كل 12 ساعة تماماً) حيث ان وقت الافطار يتراوح مابين 9-10 ساعات.

اما بالنسبة للسؤال اذا كان العلاج الكيميائي نفسه يفطر (فالحقن عن طريق الوريد في رمضان غير مبطل للصوم، كما أفتى بذلك مجمع الفقه الإسلامي

ولكن كما ذكرت ان المريض يشق عليه الصوم في الأيام الأولى من العلاج.

أما في حالة العلاج الاشعاعي (الذي هو عبارة عن جلسات اشعة يومية) فيختلف اختلافاً كبيرا على حسب التشخيص ومنطقة العلاج، فهناك مرضى يحصل لهم جفاف شديد بالفم والغدد اللعابية كنتيجة العلاج نفسه فلا يستطيعون الصوم، وهناك مرضى أورام الحوض الذين يستدعي علاج الاشعة جعل المثانه ممتلئة بشرب كمية من السوائل قبل تلقي العلاج ( لحماية باقي اعضاء الاحشاء الداخلية غير المراد علاجها من تلقي الاشعة) وغيره.

وختاماً: أسأل الله العظيم بمنّه وكرمه أن يمنّ على المرضى بالشفاء عاجلاً غير اَجل ويجزل لهم المثوبة والأجر؛ وأن يعيننا على صيام رمضان وقيامه، إنه سميع قريب مجيب الدعوات.



توقيع : سلاف شمس




والحب اصبح رمزا

امسى ولا اصبح اصبح ولا امسي

قد كان فى قصدي ان انظر الشمسى

فتغيب فى عينى هذا انا

سميتها ملكي.

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 15 )
سلاف شمس
انثى من مملكة الغرام
رقم العضوية : 2400
تاريخ التسجيل : Apr 2010
مكان الإقامة : دهاليز الغرام
عدد المشاركات : 4,897
عدد النقاط : 172

سلاف شمس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: العيادة الرمضانية

كُتب : [ 09-08-2010 - 20:09 ]


انا : سلاف شمس


المائدة الرمضانية
خفيفة وتحوي العناصر الغذائية الرئيسية ولا شك أن للصيام تأثيرا ايجابيا كبيرا في الجهاز الهضمي والدوري (القلب والشرايين)، كذلك الجهاز العصبي، وهذا ما توضحه الأجوبة التالية: كيف يؤثر الصيام في الجهاز الهضمي ؟



في شهر رمضان الكريم تقل حركة الأمعاء وتقل إفرازات العصارة الهضمية والمعوية وبذلك تطول فترة راحة الجهاز الهضمي وتتحسن الكثير من الأمراض المرتبطة به، التي من أهمها تهيج القولون والتهاب المعدة.
ومن أهم فوائد الصيام:1 ـ
1- تخفيف الوزن الزائد والتخلص منه ومن السمنة بشرط تناول طعام صحي متوازن عند الإفطار.
2 ـ يعمل الصيام على خفض مستوى الكوليسترول الضار ورفع الكوليسترول الحميد في الجسم، وهذا يعمل على إزالة الدهون المترسبة على جدران الأوعية الدموية وبالتالي منع حدوث انسداد الشرايين وجلطة القلب.
3 ـ ضبط مستوى السكر في الدم والمحافظة عليه في الحدود الطبيعية لمرضى السكري المسموح لهم بالصيام، كما انه يساعد على التخلص من الكثير من الأمراض أو السيطرة عليها كارتفاع ضغط الدم وداء النقرس.
4 ـ الصيام تربية للنفس عن الوقوع في إشباع الشهوات والغرائز، كما انه يبعد المسلم عن مظاهر الغضب والانفعال، ويشعر الصائم بسكينة وطمأنينة القلب وانشراح الصدر خلال صومه، وبالتالي تتحسن العديد من الاضطرابات النفسية والعصبية كالاكتئاب والقلق.
هل جميع الناس يمكنهم الصيام؟
لا بد من استشارة الطبيب قبل الصيام للأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة كالسكري، القلب، ضغط الدم، والفشل الكلوي وغيرها.
لماذا يوصى بتعجيل تناول وجبة الإفطار؟
لذلك حكمة وفوائد صحية للصائم، منها: أن الصائم الذي يمسك عن الطعام والشراب مدة طويلة يكون في أمس الحاجة إلى تعويض ما فقده من ماء وطاقة خلال فترة النهار.
كما أن الصائم الذي يؤخر الإفطار عن وقته، قد يصاب بانخفاض مستوى السكر في الدم وهبوط عام.
ولماذا يوصى بتأخير تناول وجبة السحور؟
بهدف إعطاء الجسم فترة كافية لهضم طعام الإفطار وإتاحة الفرصة للجهاز الهضمي لاستقبال وجبة جديدة والاستفادة منها، وذلك حتى يستطيع الجسم استخدام وجبة السحور بإمداد الجسم بالطاقة خلال ساعات الصيام.
ما حكمة الإفطار على التمر؟1 ـ
1- تظهر الحكمة في الإفطار على مادة سكرية كالتمر قبل أداء صلاة المغرب، لأن التمر يحتوي على نسبة عالية من السكريات التي لا تحتاج الى عمليات هضم معقدة لإعطاء الجسم الطاقة.
2 ـ إن المعدة تبدأ عملها بالتدرج في هضم التمر السهل الامتصاص، ثم بعد نصف ساعة يقدم لها الإفطار المعتاد، فلا ترهق المعدة بمفاجأتها بأطعمة مختلفة بعد أن كانت مسترخية طيلة النهار.
3 ـ يحد تناول التمر من جوع الصائم ومن إقباله على الطعام، فلا يقبل على الطعام بنهم.
ما هي الوجبة الصحية في الإفطار بعد صلاة المغرب؟
1ـ حتى يتم الحصول على غذاء صحي متوازن لا بد ان تكون وجبة الإفطار متنوعة ومشتملة على العناصر الغذائية الرئيسية وهي (الدهون بكمية بسيطة ـ البروتينات ـ الكربوهيدرات والنشويات ـ الأملاح المعدنية والفيتامينات)، مع مراعاة الكميات الغذائية .
ما هي أهم النصائح للصائم بعد إفطاره؟1
1-ـ المحافظة على الوزن العادي من دون زيادة او نقصان إلا في حالة السمنة وزيادة الوزن، وعدم الإفراط في تناول الحلويات، العصائر المحلاة، النشويات، الأطعمة المقلية، فطعامنا في رمضان هو نفسه في الأيام العادية.
2 ـ استبدال السمبوسة المقلية بالسمبوسة المعدة بالفرن، كذلك استبدال الأطعمة المقلية بالأطعمة المعدة في الفرن بهدف عدم زيادة مستوى الدهون والكوليسترول في الدم.
3 ـ عدم الإكثار من التوابل والشطة والبهارات والمخللات.
4 ـ عدم الإكثار من شرب المنبهات كالشاي والقهوة لأنها ترهق المعدة وهي مدرة للبول، وبالتالي تحرم الجسم من بعض المعادن والأملاح المفيدة التي يحتاجها الجسم أثناء النهار.
5 ـ الفول من الأطعمة التي يكثر تناولها في رمضان وهو مادة غذائية مفيدة يحتوي على البروتينات النباتية وعلى نسبة عالية من الحديد والفيتامينات، لكنه بطيء الهضم، فهضمه يستغرق حوالي 8 ساعات، وبالتالي يؤدي إلى الشعور بالثقل والكسل.
6 ـ تناول كميات كبيرة من السوائل والماء لتعويض ما فقده الجسم في الصيام وتناول الشوربات غير الدسمة حتى نتجنب الجفاف ـ والإمساك في رمضان.
7 ـ الإكثار من تناول السلطة الخضراء والفاكهة والأطعمة العالية في محتواها من الألياف، كالخبز الأسمر والحبوب الكاملة والشوفان وعصائر الفاكهة الطازجة لتجنب الإمساك.
8 ـ استبدال العصائر المحلاة المصنعة من المشروبات الغازية في رمضان بالعصائر الطازجة والألبان والحليب.
9 ـ عدم النوم مباشرة بعد الإفطار.
10 ـ ممارسة الرياضة كالمشي، السباحة، وعدم الإكثار من النوم في رمضان.






توقيع : سلاف شمس




والحب اصبح رمزا

امسى ولا اصبح اصبح ولا امسي

قد كان فى قصدي ان انظر الشمسى

فتغيب فى عينى هذا انا

سميتها ملكي.

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 16 )
سلاف شمس
انثى من مملكة الغرام
رقم العضوية : 2400
تاريخ التسجيل : Apr 2010
مكان الإقامة : دهاليز الغرام
عدد المشاركات : 4,897
عدد النقاط : 172

سلاف شمس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: العيادة الرمضانية

كُتب : [ 09-08-2010 - 20:11 ]


انا : سلاف شمس


التواؤم الجسمي والصيام
ماذا يحدث في الجسم ياترى عند الإمساك عن الطعام والشراب خلال ساعات النهار في شهر رمضان؟ وكيف يواجه الجسم هذه الظاهرة؟ إنها أمور لطيفة تم تدارسها حتى الآن بأنحاء مختلفة.
يتوقف استمرارية حياة الإنسان عند مواجهة التغييرات الخارجية والباطنية على ما يبذله الجسم من مجهود خاص لإعادة الإستقرار المتجانس , في داخله وهذا المجهود الخاص هو ما يطلق عليه مصطلح التكيف والتواؤم.

تتمتع إرادة الإنسان في هذه القضية بدور لا ينكر وإن قصرت معلوماتنا الحالية عن إيضاح أهمية هذا الدور الفذ بما يتناسب وشأنه.
كان العالم الروسي (الكيس سوفورين) صاحب برامج (الصوم لأربعين يوم بخصائص متمايزة) لعلاج الأمراض , يقول بين من يزورني لأخذ وصفة صوم معين بعضهم يفتقد الإرادة اللازمة لتنفيذ مثل هذه الممارسة , وسرعان ما انتابهم (أي بعد ساعات من بدء الإلتزام بالصوم) الشعور بالوهن والجوع الشديد مما آلى بهم إلى التخلي عن صومهم فورا .
فالمسلم الذي ينصاع لحكم الصوم ويبادر لأداء هذه الفريضة ويلتزم بادائها بإرادة راسخة ونية مؤكدة حتى في الطقس الأكثر ضراوة والأيام ذات النهار الأطول أمدا , فيواصل صومه معتزا راسخا وهو في غنى عن الإصغاء لأيضاحات حول آلية التكيف (التواؤم) , منصرفا عن الشكوى والإنزعاج , شاكر لله على ذلك , ولكن هنالك من يفتقد مثل هذا الدافع للصوم ورغم إدراكهم لجميع آليات التكيف قد يبدون امتعاضا وانزعاجا خلال الساعات الأولى من بدء الإمساك (بينما يكون هؤلاء ربما قد تحملوا قبل ذلك ولساعات مديدة عدم تناول الطعام والشراب في غير حالة الصوم دون مواجهة أية صعوبة) , يعين الله سبحانه وتعالى الإنسان الصائم على تحمل الصوم بأساليب لطيفة , تجدر مطالعتها وتدارسها , ومن أهم هذه الأساليب هو تفاعل الجسم في سياق إعادة الإستقرار المتجانس خلال مجهود التواؤم أي تكيف الجسم مع التغييرات الخارجية والباطنية .
يتضمن هذا المجهود المنتظم النسق أمور كثيرة مثيرة للأهتمام , منها دور عزيمة الإنسان المؤمن وإرادته في الصوم , نمط إفادة الجسم من الماء الناتج عن استقلاب المواد الغذائية في الخلايا لتأمين الماء الكافي , وأمور أخرى هامة.
بحث موجز حول التواؤم:
ظهرت نظريات مختلفة حول آلية مجهود جسم الإنسان الهادف لاستتباب الإستقرار المتجانس في داخله , كما أجريت أبحاث كثيرة حول طريقة هذا المجهود والتغييرات الحاصلة في تركيبات الجسم خلاله , وهنا سوف نستعرض هذه النظريات وإن نجحت , على أية حال , وفي إيضاح عملية التواؤم بأكملها أو جزء منها فإن العامل الأكثر فاعلية في هذه العملية أثناء الصوم هي إرادة عبد الله المطيع وعزيمته على أداء هذه الفريضة سواء كانت هذه الآلية دخيلة أو غير دخيلة في إستتباب الإستقرار المتجانس في الجسم.
على أية حال , ترتقي بعض النظريات المطروحة حول التواؤم بمكانتها العلمية على غيرها من الفرضيات ومنها :


تتبنى هذه النظرية فكرة المرونة والإنعطاف النسبي الذي تتسم به تفاعلات الجسم المدعومة بفعل الإنزيمات وإمكانية ضبط سرعة الأداء في هذه التفاعلات بحسب معدل المواد وكمية العناصر المتحررة جراء تجزئتها , فتنخفض سرعة هذه التفاعلات مثلا عند إنخفاض كمية المواد المذكورة مما يمكن الجسم من الإفادة الأمثل من العناصر الغذائية المتوفرة.


تستند هذه النظرية القديمة إلى ذخائر الجسم السابقة واللجوء إليها عند الضرورة , إن استهلاك الجسم لذخائره الدهنية على مر فترة الصيام من أجل تأمين الوحدات الحرارية اللازمة يمثل نموذجا لا بأس به لهذا الأسلوب التواؤومي .



-الحد من احتياج الجسم .
-استهلاك ذخائر الجسم.
-الحد من احتياج الجسم وفي الوقت نفسه استهلاك ذخائر الجسم.
-تفاعل آليات مجهولة أخرى أيضا.

النظريات الحديثة :
من النشاطات الجارية فيما يخص التواؤم , إدلاء الباحثين بملاحظات أكثر حداثة نوجز أبحاثهم الواسعة في الملاحظات الجديرة بالأهتمام التالية :




إنطلاقا من هذه القضية تحظى الخصائص الفردية وأثر مبادئ الشخص وعقائده بأهمية فائقة في تسهيل تحميل الصيام , وقد يكون بوسعنا إضافة إلى الإيضاحات السابقة , أن نحلل الخبرة الثمينة التي أحرزها المسلمون على مر (14) قرنا في أداء فريضة الصوم في شتى المواسم الفصلية , وعلى إختلاف طول مدة الإمساك و ..وكذلك نجاحهم المكلل في أداء هذه الفريضة بسهولة , ونوضحها بالأستناد إلى هذه القضية الهامة المتمثلة بدور الخصائص الفردية والمبادئ والعقائد في نجاح التواؤم .








توقيع : سلاف شمس




والحب اصبح رمزا

امسى ولا اصبح اصبح ولا امسي

قد كان فى قصدي ان انظر الشمسى

فتغيب فى عينى هذا انا

سميتها ملكي.

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 17 )
سلاف شمس
انثى من مملكة الغرام
رقم العضوية : 2400
تاريخ التسجيل : Apr 2010
مكان الإقامة : دهاليز الغرام
عدد المشاركات : 4,897
عدد النقاط : 172

سلاف شمس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: العيادة الرمضانية

كُتب : [ 09-08-2010 - 20:12 ]


انا : سلاف شمس


فقر الدم في رمضان
يعاني مريض الانيميا من خلل في كرات الدم الحمراء سواء شكل كرات الدم او عددها او حجمها او لونها عن الحالة الطبيعية وقد ترجع اسباب ذلك الى اسباب وراثية او الى حالات مرضية او الى اسباب غذائية نتيجة عدم تناول كميات كافية من مصادر البروتين مثل اللحوم والاسماك والدواجن والبقوليات.


اوعدم تناول فيتامينات مثل حمض الفوليك الموجود في الخميرة او فيتامين بـ12 الموجود في الكبدة او عدم تناول كميات كافية من عنصر الحديد الموجود في اللحوم او العسل الاسود او التمر او وجود مواد في الغذاء تمنع او تعيق امتصاص الحديد في الجسم مثل حمض التانيك الموجود في الشاي الاسود المغلي او حمض الفايتيك الموجود في اغلفة الحبوب مثل قشور الفول او الردة مما يعيق امتصاص الحديد.
وعلى ذلك ينصح لمريض الانيميا الصائم ان يتناول كميات اضافية من الكبدة المشوية او المسلوقة او اللحوم الحمراء وملعقة خميرة بيرة مع كوب من العصير الطبيعي حيث يساعد فيتامين ج الموجود في الموالح والجوافة والفلفل الأخضر على سرعة امتصاص الحديد مع تناول السلطات الخضراء الطازجة والامتناع عن شرب الشاي الاسود المغلي عقب الافطار ويمكن الاكتفاء بكوب شاي خفيف بعد الافطار بساعة على الاقل اذا لزم الامر











توقيع : سلاف شمس




والحب اصبح رمزا

امسى ولا اصبح اصبح ولا امسي

قد كان فى قصدي ان انظر الشمسى

فتغيب فى عينى هذا انا

سميتها ملكي.

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 18 )
سلاف شمس
انثى من مملكة الغرام
رقم العضوية : 2400
تاريخ التسجيل : Apr 2010
مكان الإقامة : دهاليز الغرام
عدد المشاركات : 4,897
عدد النقاط : 172

سلاف شمس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: العيادة الرمضانية

كُتب : [ 09-08-2010 - 20:13 ]


انا : سلاف شمس


يتساءل المرضى عن كيفية تناول أدويتهم في رمضان وخاصة الذين اعتادوا على أخذ أدويتهم في النهار. كما يتساءل البعض عن الاحتياطات الواجب أخذها في الشهر الكريم. وسنستعرض في هذا المقال النظام العلاجي للمرضى المصابين بالأمراض الصدرية. وأكثر الأمراض الصدرية شيوعا هو الربو أو حساسية الصدر وحساسية الأنف والجيوب الأنفية.
وعلاج هذه الأمراض في أساسه يتكون من البخاخات وفي بعض الأحيان بعض الأقراص. وبخاخات الربو تتكون في الأساس من نوعين، النوع الأول موسعات الشعب أو ما يعرف أيضا بالأدوية المسعفة ومنها بخاخ الفينتولين وتأخذ عند اللزوم أو عند إحساس المريض بضيق في التنفس والنوع الثاني الأدوية الواقية وتأخذ عادة بانتظام مرتين أو مرة باليوم حسب وصف الطبيب. لذلك نجد أن صيام رمضان لا يشكل أي معضلة لغالبية مرضى الربو حيث يمكنهم تناول البخاخ الواقي عند السحور وعند الإفطار. أما البخاخ المسعف فعلى المريض تناوله في أي وقت احتاج إليه حتى لو كان في نهار رمضان لأن تناوله ضروري في حال وجود الأعراض. وبالنسبة للمرضى الذين يتناولون حبوب كحبة السنجيولير أو الكلاريتين فإني أنصحهم بتناولها قبل وقت نومهم بالليل. وما سبق ينطبق على المرضى المصابين بحساسية الجيوب الأنفية. قد تكون الحالة شديدة عند بعض مرضى الربو ويحتاجون للبخاخ الواقي أكثر من مرتين في اليوم. لهذه الفئة من المرضى، أنصح بعدم تغيير نظام تناول الدواء حتى يراجعوا أطباءهم. وأود التنبيه هنا أن البخار الذي يتناوله بعض المرضى في البيت هو مادة الفيتولين الموسعة للشعب وينطبق عليه ما ينطبق على بخاخ الفينتولين الموسع للشعب. وعلى مريض الربو تجنب الإجهاد بقدر الإمكان خلال الصوم لأن الجهد قد يزيد من أعراض المرض كما أن الجفاف قد يزيد من أعراض المرض لذلك يجب الابتعاد عن الأماكن الحارة التي قد تؤدي للجفاف. ويتساءل بعض المرضى الذين يستخدمون الأكسجين في البيت عن الصوم فلهؤلاء المرضى نقول إن عليهم أن يستمروا في استخدام الأكسجين كما وصف لهم وأن يحرصوا على وضع مرطب المياه مع الأكسجين لتجنب الجفاف أما قدرتهم على الصيام من عدمها فهذا الأمر عليهم نقاشه مع أطبائهم. ويجدر التنبيه هنا أن بعض المرضى يتنقلون خارج المنزل وهم يستخدمون الأكسجين المسال المعبأ في قوارير أو الاسطوانات. في حال أراد هؤلاء المرضى الصلاة في المسجد خلال الشهر الكريم وبالذات صلاة التراويح فإني أود تنبيههم لأخذ الحيطة الكاملة من استخدام البخور (العود) وهو يستخدمون الأكسجين لأن الأكسجين مادة سريعة الاشتعال وقد يتسبب ذلك في حريق لا قدر الله. وفي ضمن السياق نفسه أود أن اذكر مرضى الربو باستخدام البخاخ الموسع للشعب قبل الذهاب إلى المسجد إذا المسجد يبخر لأن البخور يسبب ضيق في الشعب الهوائية لدى بعض مرضى الربو. وأجدها فرصة هنا للطلب من جماعة المسجد عدم تبخير المسجد لأن ذلك يضايق بعض المصلين المصابين بأمراض صدرية وقد يحرمهم من أجر صلاة الجماعة والتهجد في شهر الخير وأن يحرص على أن تكون تهوية المسجد جيدة للحد من انتقال الأمراض الفيروسية التي تكثر في بداية فصل الشتاء وهو ما يوافق شهر رمضان هذا العام.
و أجد أن الشهر الكريم فرصة ذهبية لكل المدخنين للإقلاع عن عادة التدخين فمن فوت فرصة شهر رمضان فإن فرص ترك التدخين في الأشهر التالية ستكون بدون شك أقل. وأخيرا أود أن أذكر مرضى الصدر أن تطعيم الأنفلونزا سيطرح خلال شهر رمضان أو شوال وهذا التطعيم تنصح به منظمة الصحة العالمية لكل المصابين بأمراض صدرية مزمنة وأخص بالذكر المرضى الذين ينوون أخذ عمرة خلال الشهر الكريم.

توقيع : سلاف شمس




والحب اصبح رمزا

امسى ولا اصبح اصبح ولا امسي

قد كان فى قصدي ان انظر الشمسى

فتغيب فى عينى هذا انا

سميتها ملكي.

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 19 )
سلاف شمس
انثى من مملكة الغرام
رقم العضوية : 2400
تاريخ التسجيل : Apr 2010
مكان الإقامة : دهاليز الغرام
عدد المشاركات : 4,897
عدد النقاط : 172

سلاف شمس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: العيادة الرمضانية

كُتب : [ 09-08-2010 - 20:13 ]


انا : سلاف شمس


تاثيرالصيام على اجزاء الجسم.
.
.






























توقيع : سلاف شمس




والحب اصبح رمزا

امسى ولا اصبح اصبح ولا امسي

قد كان فى قصدي ان انظر الشمسى

فتغيب فى عينى هذا انا

سميتها ملكي.

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 20 )
سلاف شمس
انثى من مملكة الغرام
رقم العضوية : 2400
تاريخ التسجيل : Apr 2010
مكان الإقامة : دهاليز الغرام
عدد المشاركات : 4,897
عدد النقاط : 172

سلاف شمس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: العيادة الرمضانية

كُتب : [ 09-08-2010 - 20:15 ]


انا : سلاف شمس


فرص الاقلاع عن التدخين
إن شهر رمضان الكريم بما يحمل من رسالة عملية تربوية في التقوى والتهذيب والتغيير إلى الأفضل هو مناسبة قيمة للتخلي عن العادات السيئة؛ فهو بمثابة ثورة تصحيح على جميع المسارات الحياتية، وهو فرصة ثمينة لتنظيم الحياة وتخليصها من الفوضى والرتابة والجمود لمن أراد ذلك.



كما يُعَدّ شهر رمضان اختبارًا عمليًّا يتعلم المسلم كيف يهذب من سلوكياته وأفكاره، ويعيد النظر في بعض عاداته وتقاليده ومألوفاته، كذلك تقوية الإرادة الذاتية، وحسن المراقبة لله في كل الأعمال.
والتدخين من الأمور التي لا يُقِرّها الدين، فضلاً عن العقل السليم، والتدخين فيه من الأضرار ما لا يُعَدّ ولا يحصى على الصحة، والنفس، والمال.
وأكدت الأبحاث العلمية أن هناك علاقة وثيقة بين التدخين وكل من سرطان الرئة - وتليف الكبد - وأمراض الشريان التاجي - الذبحة الصدرية - سرطان الفم، والبلعوم، والحنجرة، وأمراض أخرى عديدة.
وتذكر الإحصائيات أعدادًا بالملايين في العالم يفتك بها التدخين سنويًّا، وتتراوح أعمارهم بين 34 - 65 عامًا.
ولم يسلم من التدخين حتى الأجنة في بطون أمهاتها!!

فكيف تقلع عن التدخين؟
يمكنك اتباع الخطوات التالية:
1 - قرَّر بشكل قاطع أنك تريد الإقلاع عن التدخين، فإن ذلك كما يقول الله تعالى: "مِنْ عَزْمِ الأُمُور".
2 - حدِّد موعد الإقلاع عن التدخين، وليكن في أقرب فرصة، ولا تسمح لنفسك بالتأجيل حتى لا يؤثر ذلك على شخصيتك وقرارك.
3 - استعن بالله وادعه مخلصًا أن يمنحك القوة والتوفيق لتحقيق ذلك، قال النبي (صلى الله عليه وسلم): "وإذا استعنت فاستعن بالله".
4 - ضع أمام عينيك دائمًا أخطار التدخين وعواقبه الوخيمة، وتذكَّر أن الله سيسألك عن الصحة، والعمر، والمال.
5 - حاول أن تجد رفيق لك من المدخنين (قريب – صديق – زميل)؛ لتتعاهدا معًا على ترك التدخين، فهذا أدعى للخير، ويزيدك إصرارًا على ترك التدخين، والمرء بإخوانه لا بنفسه فقط، قال الله تعالى: "وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلا تَعَاوَنُوا عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَان"، وقول النبي (صلى الله عليه وسلم): "من دل على خير فله أجر مثل فاعله".
6 - احذر أصدقاءك الذين يحاولون تنحيتك عن الإقلاع عن التدخين، وتذكَّر حديث رسول الله (صلى الله عليه وسلم): "المرء على دين خليله، فلينظر أحدكم من يخالل".
7 - أبلغ زوجك وأهلك ومن تثق بهم بقرارك، فإنهم سيكونون مصدر دعم مهم لك إن شاء الله.
8 - قرِّر أن تقتطع مبلغ المال الذي كنت تصرفه على التدخين للتبرُّع به للفقراء واليتامى بشكل يومي؛ لأن الله تعالى يقول: "وَمَا تُقَدِّمُوا لأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللهِ هُوَ خَيْرًا وَأَعْظَمَ أَجْرًا".
9 - استثمر الصيام في تدعيم قرارك؛ فكن أكثر قربًا لله ومراقبة له لقوله تعالى : "مَا يَكُونُ مِنْ نَجْوَى ثَلاثَةٍ إِلاَّ هُوَ رَابِعُهُمْ وَلا خَمْسَةٍ إِلاَّ هُوَ سَادِسُهُمْ وَلا أَدْنَى مِنْ ذَلِكَ وَلا أَكْثَرَ إِلاَّ هُوَ مَعَهُمْ أَيْنَمَا كَانُوا ثُمَّ يُنَبِّئُهُمْ بِمَا عَمِلُوا يَوْمَ الْقِيَامَة".
10 - سيتولد لديك صراع داخلى للعودة إلى التدخين؛ فتذكر قول الله تعالى: "إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَوْا إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِنَ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُوا فَإِذَا هُمْ مُبْصِرُون"، ولا تنس قول الله تعالى: "وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيم".
11 - اذهب لطبيب الأسنان واطلب منه أن يزيل كل رواسب وأوساخ التدخين من أسنانك؛ للتخلص من آثاره ورائحته الكريهة، ثم استعمل السواك والفرشاة والمعجون، وتذكَّر قول النبي (صلى الله عليه وسلم): "السواك مطهرة للفم مرضاة للرب".
12 - تذكر أنك في شهر الصوم، وأن ذلك يقتضي ترك الخبائث والمنكرات، والتدخين من الخبائث والمضار التي يجب تركها قال تعالى : وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِث".
13 - اعلم أن غالبية الانتكاسات تحدث خلال الأشهر الثلاثة الأولى بعد الامتناع عن التدخين، فعليك أن تكون مستعدًّا لمواجهة كل الظروف التي كانت تدعوك للتدخين، مثل: حالات (القلق - والتوتر – الانزعاج – إرضاء الآخرين)، وابحث عن وسائل معقولة ومشروعة؛ لأن التدخين لا يساعد المخ على حل أي مشكلة، وتذكَّر أن من يتقِ الله يجعل له مخرجًا.
14 - عليك ألا تخلط بين التدخين والارتياح أو الإبداع؛ لأن الأبحاث والدراسات أكدت غير ذلك.
15 - تذكَّر أن قوة الإرادة والعزيمة التي تتجلى في الصيام والامتناع عن المفطرات والشهوات هي عون كبير جدًّا على الإقلاع عن التدخين والتخفيف من آثاره الانسحابية إلى حد كبير؛ فاستعن بالصبر والصلاة، ولا تدع الفرصة تفوتك في رمضان.
16 - بعد إقلاعك عن التدخين ستشعر باضطرابات في النوم أو تعب أو توتر، وتأفف أو جفاف بالفم.. هذه أعراض طبيعية في البداية؛ لأن الجسم ما زال متعلقًا بالنيكوتين؛ خذ قسطًا من الراحة، ولا ترهق نفسك في هذه الفترة، وامتنع عن تناول القهوة والشاي والمشروبات الغازية المحتوية على الكافيين بعد الإفطار، وجرِّب تمارين الاسترخاء والراحة النفسية، وخذ حمامًا دافئًا قبل النوم، واستشر طبيبًا إذا دعت الضرورة، واستعن على تلك الصعوبات بكل ما يمكن أن يقويك: (حسن الصلة بالله سبحانه، التقوى، والعبادة - الدعم العائلي – الإرادة القوية).
17 - تجنب الأماكن التي يكثر فيها التدخين والمدخنون، وتذكر قول رسول الله (صلى الله عليه وسلم): "فمن اتقى الشبهات استبرأ لدينه وعرضه".
18 - إن كنت ممن يرون أن شرب السيجارة حلال، فلما لا تُسَمِّ الله قبل بداية كل سيجارة كأي شراب أحله الله عز وجل؟
19 - وإن كنت ممن يرون أن شرب السيجارة حلال، فلماذا لا تحمد الله بعد نهاية كل سيجارة كأي شراب أحله الله؟
20 – إذا كنت ممن يرون أن السيجارة نعمة، فلماذا دائمًا تَطَؤُها بالحذاء عندما تنتهي من شربها؟
21 – إذا كانت السيجارة شيئًا عاديًّا، فلماذا لا تشربها أمام والديك أو رؤسائك في العمل؟
22 - إذا كنت ترى أن السيجارة متعة خاصة، فلماذا لا تعلمها أولادك أو توصيهم بها؟
23 – خذ قرارك بصدق، وتأكد أن الله سيكون في عونك، وفقك الله.

توقيع : سلاف شمس




والحب اصبح رمزا

امسى ولا اصبح اصبح ولا امسي

قد كان فى قصدي ان انظر الشمسى

فتغيب فى عينى هذا انا

سميتها ملكي.

رد مع إقتباس

اضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
الرمضانية, العيادة


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أفضل البرامج الإسلامية مع الأسطوانة الرمضانية المتميز17 قسم العقيدة و الفقه الإسلامي 0 23-10-2010 08:57
موسوعة الطبخ الرمضانية الجزائرية لكل أنواع الطيور العقيد مائدة رمضان الجزائرية 6 18-08-2010 17:10
موسوعة الكتب و البرامج الرمضانية أطيب قلب قسم البرامج العامة 1 04-08-2010 11:38
((( حملة لمقاطعة المسلسلات الرمضانية ))) ارجو من الجميع المشاركة معنا أطيب قلب الثقافة الإسلاميةالعامة 1 03-08-2010 20:58

toolbar powered by Conduit

أدخل بريدك الإلكتروني هنا  ليصلك جديدنا

اسلاميات ، مذكرات تخرج ، مذكرات تعليمية ، برامج اسلامية ، برامج عامة ، التحضير للبكلورياء ،شهادة التعليم المتوسط،شهادة التعليم الابتدائي ، التوظيف المختلف جميع الاختصاصات 

Delivered by FeedBurner

Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%81%D8%A9 Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You

جميع الأوقات بتوقيت GMT +1. الساعة الآن 12:22.