تذكرنــي
التسجيل التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

أدخل بريدك الإلكتروني هنا  ليصلك جديدنا

اسلاميات ، مذكرات تخرج ، مذكرات تعليمية ، برامج اسلامية ، برامج عامة ، التحضير للبكلورياء ،شهادة التعليم المتوسط،شهادة التعليم الابتدائي ، التوظيف المختلف جميع الاختصاصات 

للتسجيل اضغط هـنـا

Custom Search

ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله




الملاحظات

اضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية الدكتور جابر سعد
الدكتور جابر سعد
عضو
الدكتور جابر سعد غير متواجد حالياً
 
رقم العضوية : 1577
تاريخ التسجيل : Mar 2010
مكان الإقامة : العراق - الناصرية
عدد المشاركات : 11
عدد النقاط : 10
قوة التقييم : الدكتور جابر سعد is on a distinguished road
افتراضي مرض الحمى القلاعية / الجزء 2

كُتب : [ 29-03-2010 - 05:10 ]


انا : الدكتور جابر سعد


مرض الحمى القلاعية/ج2



إصابة الإنسان بـ فيروس الحمى القلاعية :
هناك بعض التداخلات حول إمكانية إصابة الإنسان بمرض الحمى القلاعية ، فيمكن أن يصاب الإنسان إصابة متوسطة بالمرض وغالباً لا يسبب أي أعراض ( حيث يصاب الإنسان بصفة عامة ومنتظمة بمئات الفيروسات غير المضرة والتي لا تسبب أي أعراض مرضية ) وعندما يسبب فيروس (FMDV) أعراض مرضية تكون غالباً غير واضحة مثل الحساسية البسيطة في الفم التي تختفي بسرعة بدون أي علاج .

وقد اكتشفت الحكومة البريطانية حالة واحدة فقط لشخص مصاب بـ FMD وهو عامل في أحد المذابح في منطقة Northumbria في عام 1966 ، في حين ظهرت حالات عديدة عام 1967 ولم تشخص جيداً ولم يعطى لها الاهتمام الطبي المناسب وهناك حالات أخرى شخصت بصورة صحيحة ولكن لم يتم لها الملاحظات الجيدة لأن المرض نفسه لم يكن معهوداً عند الإنسان .

أيضاً ليس هناك خطر على الإنسان من أكل اللحوم أو المنتجات الألبانية من الحيوانات المصابة بهذا الفيروس حيث تلعب عملية البسترة في عملية قتل هذه الفيروسات .

الحالات القوية التي تصيب الإنسان :
كذلك وجدت بعض التداخلات التي حدثت في احتمالية إصابة الإنسان بهذا المرض وبدأت بسبب وجود مرض آخر ليس له علاقة بهذا المرض وغير شائع يعرف بمرض القدم والفم عند الإنسان (HFMD) وهذا المرض يختلف تماماً عن FMD ويتسبب بواسطة فيروس آخر معروف بـ (Coxsackle A) وليس لهذا الفيروس أي علاقة مشتركة مع فيروس (FMDV) إلا التداخل الحاصل من الاسـم الذي ســمي بواسطة US midics في عام 1949م .

على الرغم من أنه أعطي اسم مشابه HFMD إلا أنه لم يكن لديه أي علاقة على الإطـلاق مع الوبـاء الحـالي وليس له أي تأثير جدي على الإنسان والحيوانات الأليفة . وحيث وجدت العديد من التداخلات بهذا الخصوص كانت هناك العديد من المحاولات لتغيير الاسم إلى (Hand, Foot and Mouth disease) ولقـد أدى إلى نجاح محدود نسبياً .

وهذا المرض الذي يصيب الإنسان عبارة عن أعراض مرضية تظهر على الأيدي والأرجل أحياناً . وبالتالي نجد أن الفيروس (FMDV) قد يصيب الإنسان ولكن لا يظهر أي أعراض مرضية قوية كما في الحيوانات الأخرى ، أما إذا كانت هناك أعراض قوية كما لو كانت تقرحات على الأيدي والأرجل فمن المحتمل أن تكون الإصابة بالفيروس الآخر (HFMDV) وليس بـ (FMDV) .
التكوين المناعي :
تتكون الأجسام المضادة في المرحلة الأولى بالحيوانات بعد شفائها وهي من نوع (IgM) التي تعادل كل الفيروسات المشابهة وغير المشابهة من الأنواع المصلية ، بعد ذلك تظهر الأجسام المضادة من نوع (IgG) وهي أجسام نوعية خاصة بالنوع المصلي للفيروس المسبب للمرض لحد ما . وفـترة المناعة المكتسبة في العـدوى الطبيعية محدودة . أما الأجسام المضادة التي تمر عن طريق الحبل السري إلى الجنين وما يسمى بالمناعة الطبيعية السالبة فتقي الرضيع لمدة قد تصل إلى 5 أشهر .
السيطرة على المرض Control of the disease :
يلعب عزل الحيوانات المصابة بالمرض دوراً كبيراً في حماية القطعان من الإصابة كما أن تطعيم هذه القطعان بالمصل المضاد يقوم أيضاً بحماية هذه القطعان ، يقوم المصل المضاد أيضاً بحماية هذه القطعان على أقل تقدير شهرين ونصف الشهر بنسبة 81ـ90 ٪ بإذن الله عز وجل .
الوقاية والمكافحة Protectional control :
إن مرض الحمى القلاعية وباء من أخطر الأمراض السارية نظراً لشدة سريانها ولفداحة الخسائر التي تحدثها ذلك لأن مكافحتها والوقاية منها عند وقوع إصابات صعبة جداً للأسباب التالية :
أ ـ لوفرة الفيروس المسبب للمرض في الحيوانات المصابة والتي تطرحها من أجسامها .
ب ـ لشدة مقاومة هذه الفيروسات للعالم الخارجي .
جـ ـ لسـهولة انتقالها إلى حيوانـات سليمة ومن منطقة إلى أخرى بوسائط كثيرة ومختلفة .
وهذا المرض شديد العدوى بالمواشي ففي حالة إصابة المواشي البالغة فإنها قد تعيش أو قد تموت وفي حالة بقائها حية فإنها تصبح حاملة للفيروس ولفترة طويلة وبالتالي تكون مصدراً معدياً لبقية المواشي ، أما في حالة إصابة المواشي من صغار السن فإنها بالتالي لا تستطيع مقاومة المرض مما يؤدي إلى موتها وفي حالة إصابة الإناث الحوامل فإن المرض عادة ما يؤدي إلى إجهاضها ونتيجة لذلك فهناك بعض الإرشــادات التي تساعد في الوقاية والمكافحة لهذا المرض وتفادياً من تفاقم الوضع ومنها التخلص السريع من المواشي المصابة والمشتبه بها وذلك عن طريق صرفها بعد قتلها منعاً لتفشي المرض ، وعند ذبح المواشي التأكد التام من سلامة بعض أعضائها مثل الكبد والرئة والطحال وذلك من قبل البيطريين ، كذلك الكشف الدوري على الحيوانات الموجودة في الحظائر والمستوردة من الخارج والتأكد من خلوها من تلك الأمراض المعدية كما يجب منع زيارة الأماكن الموبوءة ويقصد بذلك الحظائر والمزارع والمناطق الريفية لأنه قد ينتقل الفيروس عن طريق الملابس أو في إطارات السيارات كذلك يجب استخدام مواد مطهرة لتطهير الأدوات والملابس وجميع الحاجيات للأشخاص القادمين أو العاملين في تلك المناطق .
كما يجب أن تستند المكافحة أول ما تستند إلى تطبيق تدابير صحية صارمة وزجرية ومنها :
1 ـ الإعلان عن ظهور المرض وانتشار الإصابات بشكل رسمي عبر وسائل الإعلام .
2 ـ اتخاذ كافة التدابير الصحية الوقائية والحكمية ضد الأمراض السارية .
3 ـ فرض إجراءات صحية شديدة ، والحجر الكامل على انتقال الحيوانات .
4 ـ إغلاق السواق الحيوانية مؤقتاً وتعقيم أماكن تجمعها السابقة واللاحقة .
5 ـ عمل تلقيح إجباري لجميع الحيوانات وتعقيم بيئتها ومنع تداول المنتجات الحيوانية .
6 ـ التخلص من الحيوانات المصابة بقتلها أولاً ثم حرقها وذلك للتخلص من الفيروسات المتواجدة منها ومنعاً لانتقال العدوى لحيوانات غير مصابة .
7 ـ منع استيراد الحيوانات من خارج المملكة للحد من زيادة انتقال المرض وتفشيه بين الحيوانات في الداخل .
8 ـ عزل المزارع المنتشر فيها المرض بالإضافة إلى وضع ولإقامة حواجز للحماية على مسافة 3 كيلومترات والمراقبة على مسافة 10 كيلومترات حول المزارع المجاورة وذلك كما أقرته كلاً من بريطانيا وفرنسا لمكافحة المرض .
كما أن تطبيق برنامج سليم لتحصين العجول والأبقار سوف يؤدي إلى حمايتها وإلى تكوين مقداراً عالي من الأجسام المناعية في اللبن بعد الولادة ، كذلك إن إرضاع العجل من أمه بعد الولادة مباشرة سوف يؤدي إلى انتقال المناعة المكتسبة من الأم عن طريق اللبن إلى العجل والتي تحميه خلال الخمس شهور الأولى من عمره .
كما يجب اختيار الوقت المناسب لتحصين العجول والحيوانات الأخرى لأول مرة بحيث لا تتعرض المناعة المكتسبة من الأم مع تأثير اللقاح وتؤدي إلى عدم تكوين مناعة فعالة كنتيجة للتحصين .
الآثار الاقتصادية :
تعتبر الأمراض التي تصيب الحيوانات المستأنسة بشكل خاص أحد العوامل التي لها تأثير على البشرية لعدة أسباب منها :
1 ـ إن هذه الأمراض قد تؤدي إلى خفض الإنتاجية عند الحيوان مثل القيمة الغذائية الموجودة في اللحم أو الحليب .
2 ـ التأثير على اقتصادية الشركات المنتجة للأعلاف . والتي عادة ما تقوم باستخدام مستخلصات بعض الحيوانات وذلك لزيادة القيمة البروتينية في تلك الأعلاف .
3 ـ انخفاض مبيعات اللحوم والألبان بشكل كبير مع نفوق أعداد كبيرة من الحيوانات كما حدث في عدة دول مثل تايلاند .
وتحدث أكـبر الخسـائر في الأبقــار ورغم أن نسبة التفوق قليلة لا تتعدى حوالي 5 ٪ عادة إلا أنها في الحيوانات الصغيرة قد تصل إلى 50 ٪ كما تظهر الآثار بكثرة في الإجهاضات والمدة الطويلة التي يبقى فيها الحيوان غير منتج كـما تصاب بعض الحيوانات بالعقم .
كما قد تضاعف هذه الخسائر من خـلال ما تدفعه الدول من نفقات والمتمثلة في نفقات التشخيص وحملات التلقيح وتعويض أصحاب الحيوانات في الدول التي تتبع سياسة قتل الحيوانات المصابة .

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 2 )
النبيل رستم
المشرفين الرئيسيين
رقم العضوية : 31
تاريخ التسجيل : Nov 2009
مكان الإقامة : @ بلد 1500000 شهيد @
عدد المشاركات : 2,405
عدد النقاط : 20

النبيل رستم غير متواجد حالياً

افتراضي

كُتب : [ 29-03-2010 - 11:00 ]


انا : النبيل رستم


شكرا على المشاركة القيمة
فقط اود طرح استفسار بسيط و هو :
هل الحمى القلاعية تصيب الدواجن ام انها مقتصرة على الثديات فقط ?

تقبل مروري .


توقيع : النبيل رستم

سجل اضغط واربح من وقتك الضائع على الانترنت


لن تحتاج سوى بضع دقائق يوميا

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 3 )
الدكتور جابر سعد
عضو
رقم العضوية : 1577
تاريخ التسجيل : Mar 2010
مكان الإقامة : العراق - الناصرية
عدد المشاركات : 11
عدد النقاط : 10

الدكتور جابر سعد غير متواجد حالياً

افتراضي

كُتب : [ 29-03-2010 - 21:10 ]


انا : الدكتور جابر سعد


الاخ العزيز kadduri
تقبل فائق احترامي .
لا يصيب هذا المرض الدواجن مطلقاً , وان لكل نوع من الحيوانات أمراضه الخاصة به
وسوف ازود المنتدى ببعض امراض الدواجن مستقبلاً انشاء الله .

رد مع إقتباس

اضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
مرض, الجزء, الحمى, القلاعية


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قالوا .... الجزء الثاني العقيد قسم الأمثال والحكم 1 18-04-2010 14:34
قالوا .... الجزء الثالث العقيد قسم الأمثال والحكم 1 18-04-2010 14:33
الحمى - السخونة - السخونيه - ارتفاع درجة حرارة الجسم amar.yacer منتدى الطب العام 0 27-03-2010 16:07
مرض الحمى القلاعية / الجزء الاول جابلر السعد قسم البيطرة 3 25-03-2010 12:57
قصتي مع الحياة الجزء 2 الاميرة خلود قسم القصص والروايات 7 04-03-2010 23:57

toolbar powered by Conduit

أدخل بريدك الإلكتروني هنا  ليصلك جديدنا

اسلاميات ، مذكرات تخرج ، مذكرات تعليمية ، برامج اسلامية ، برامج عامة ، التحضير للبكلورياء ،شهادة التعليم المتوسط،شهادة التعليم الابتدائي ، التوظيف المختلف جميع الاختصاصات 

Delivered by FeedBurner

Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%81%D8%A9 Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You

جميع الأوقات بتوقيت GMT +1. الساعة الآن 05:50.