تذكرنــي
التسجيل التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

أدخل بريدك الإلكتروني هنا  ليصلك جديدنا

اسلاميات ، مذكرات تخرج ، مذكرات تعليمية ، برامج اسلامية ، برامج عامة ، التحضير للبكلورياء ،شهادة التعليم المتوسط،شهادة التعليم الابتدائي ، التوظيف المختلف جميع الاختصاصات 

للتسجيل اضغط هـنـا

Custom Search

ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله



  منتــــديـــــــات المعرفــــــــــــــة لكل العرب > المنتدى الاسلامي > قسم الفتاوي الشرعية

الملاحظات

قسم الفتاوي الشرعية لنبحث عن حلول شرعية لمختلف النوازل التي تحل بنا في هذه الدنيا

اضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية العقيد
العقيد
المشرف الرئيسي
العقيد غير متواجد حالياً
 
رقم العضوية : 10
تاريخ التسجيل : Nov 2009
مكان الإقامة : الجزائر
عدد المشاركات : 16,073
عدد النقاط : 274
قوة التقييم : العقيد is a jewel in the roughالعقيد is a jewel in the roughالعقيد is a jewel in the rough
افتراضي حكم الصلاة في المقبرة للشيخ أبي عبد المعزمحمد علي فركوس حفظه الله

كُتب : [ 09-03-2010 - 21:41 ]


انا : العقيد



ما حكم الصلاة في المقبرة على الميّت ؟ و ما الجواب على من يستدلون بالجواز بحديث صلاة النبي صلى الله عليه وسلم على المرأة السوداء في المقبرة؟

الحمد لله ربّ العالمين، و الصلاة و السلام على من أرسله الله رحمة للعالمين، و على آله و صحبه و إخوانه إلى يوم الدين، أمّا بعد:
فالغالب على هديه صلى الله عليه و سلم في صلاة الجنازة إيقاعه لها في موضع خارج عن المسجد معدٍّ للصلاة على الجنائز، و هو المعروف بـ"مصلى الجنائز" و قد كان لاصقا بمسجد النبي صلى الله عليه و سلم من جهة الشرق، و يشهد لذلك جملة من الحاديث الصحيحة المثبتة لذلك، و لا يخفى أنّ هديه صلى الله عليه و سلم أو غالب هديه هو الأفضل، لكن هذه الأفضلية لا تمنع من مشروعية الصلاة على الجنازة داخل المسجد لما رواه مسلم و غيره أنّ عائشة رضي الله عنها قالت: " و الله ما صلّى رسول الله صلى الله عليه و سلم على سهيل بن بيضاء و أخيه إلاّ في جوف المسجد"[و فيه قصة](١). أمّا رواية "من صلّى على جنازة في المسجد فلا شيء له"(٢) فلا تنافي رواية عائشة رضي الله عنها، لأنّ النفي فيه عن أجر خاص بصلاة الجنازة في المسجد، لا نفي أجر الصلاة عليها مطلقا و عليه، فحديث عائشة رضي الله عنها يفيد جواز صلاة الجنازة في المسجد و الأفضل أن تكون خارج المسجد في المصلى-كما تقدم- و ممّا يقوي المشروعية صلاة عمر ابن الخطاب رضي الله عنه على أبي بكر رضي الله عنه في المسجد، و صلاة صهيب على عمر رضي الله عنه في المسجد.

أمّا المقبرة فليست موضعا للصلاة فيها، و لا تجوز الصلاة فيها و لا إليها للأحاديث الناهية عن ذلك، منها حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: "الأرض كلّها مسجد إلاّ المقبرة و الحمّام"(٣) و حديث أنس رضي الله عنه أنّ النبي صلى الله عليه و سلم "نهى عن الصلاة بين القبور"(٤) و لحديث أبي مرثد الغنوي رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول "لا تصلوا إلى القبور و لا تجلسوا إليها"(٥)، و منها حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: "لا تجعلوا بيوتكم مقابر، إنّ الشيطان ينفر من البيت الذي تقرأ فيه سورة البقرة"(٦). و يتضمن هذا العموم صلاة الجنازة مع أنّه قد ورد التصريح بالنهي عن الصلاة فيها في حديث أنس بن مالك رضي الله عنه:" أنّ النبي صلى الله عليه وسلم نهى أن يصلى على الجنائز بين القبور"(٧) هذه الأحاديث المورودة عموم النهي فيها يشمل جنس الصلاة سواء كان فرضا، أداء كانت أو قضاء، أو نفلا، مطلقا كان أو مقيدا، كما تعمّ الصلاة على الميت سواء كانت على الجنازة أو في قبره، لكن لمّا ورد حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال: " مات رجل-وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعوده- فدفنوه بالليل، فلمّا أصبح أعلموه، فقال:" ما منعكم أن تعلموني ؟ " قالوا: كان الليل، و كانت الظلمة، فكرهنا أن نشق عليك، فأتى قبره، فصلى عليه، قال: فأمّنا،وصفّنا خلفه، و أنا فيهم، و كبّر أربعا"(٨)، و مثله عن المرأة السوداء التي كانت تلتقط الخرق و العيدان من المسجد الثابت من حديث أبي هريرة رضي الله عنه(٩)، فخصّ من عموم نهيه عن الصلاة في المقبرة صورة الصلاة عن الميّت في قبره بهذه الأدلة و بقي عموم النهي شاملا للصلاة على الجنازة و غيرها، أي بقاء النهي من حيث عمومه متناولا ما عدا صورة التخصيص، و بهذا الجمع التوفيقي بين الأدلة يزول الإشكال وترتفع الشبهة، و يعمل بكلّ دليل في موضعه، تحقيقا لقاعدة الإعمال أولى من الإهمال.



و العلم عند الله تعالى.

توقيع : العقيد

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 2 )
المحرر
مشرف رئيسي مؤسس
رقم العضوية : 56
تاريخ التسجيل : Dec 2009
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 2,698
عدد النقاط : 22

المحرر غير متواجد حالياً

شكر

كُتب : [ 09-03-2010 - 22:03 ]


انا : المحرر


بسم الله الرحمن الرحيم
***************
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك أخي العقيد على هذا الموضوع
وجعل عملك في ميزان حسناتك .
وجزاك الله عنا كل خير.

توقيع : المحرر











رد مع إقتباس

اضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
للشيخ, أبي, الله, المعزمحمد, المقبرة, الصلاة, حكم, حفظه, علي, عبد, فركوس


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
من تعمَّد الطعن في أمهات المؤمنين، والصحابة فهو كافرالشيخ: صالح الفوزان -حفظه الله محب الصالحين قسم الرسول الكريم "صلى الله عليه وسلم" والرد على المعتدين 14 28-05-2012 13:05
شرح ألفية السيوطي للعلامة عبد المحسن عباد البدر حفظه الله العقيد صوتيات ومرئيات إسلامية عامة 0 28-11-2010 20:20
شيخنا ربيع بن هادي المدخلي حفظه الله تعالى ... الباحث السري قسم الثقافة الإسلامية 0 16-10-2010 22:45
نبذة مختصرة عن السيرة الذاتية لفضيلة الشيخ عبدالقادر شيبة الحمد حفظه الله joker قسم السنة الشريفة والسيرة النبوية العطرة 1 29-08-2010 12:17
الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن بن جبرين - حفظه الله - العقيد شخصيــــات عـــربية 0 01-08-2010 16:47

toolbar powered by Conduit

أدخل بريدك الإلكتروني هنا  ليصلك جديدنا

اسلاميات ، مذكرات تخرج ، مذكرات تعليمية ، برامج اسلامية ، برامج عامة ، التحضير للبكلورياء ،شهادة التعليم المتوسط،شهادة التعليم الابتدائي ، التوظيف المختلف جميع الاختصاصات 

Delivered by FeedBurner

Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%81%D8%A9 Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You

جميع الأوقات بتوقيت GMT +1. الساعة الآن 01:19.