تذكرنــي
التسجيل التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

أدخل بريدك الإلكتروني هنا  ليصلك جديدنا

اسلاميات ، مذكرات تخرج ، مذكرات تعليمية ، برامج اسلامية ، برامج عامة ، التحضير للبكلورياء ،شهادة التعليم المتوسط،شهادة التعليم الابتدائي ، التوظيف المختلف جميع الاختصاصات 

للتسجيل اضغط هـنـا

Custom Search

ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله




الملاحظات

قسم القصص والروايات منتدى مخصص للقصص الواقعية و الخيالية

اضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

بياناتي
 رقم المشاركة : ( 11 )
seifellah
طالب علم
رقم العضوية : 28895
تاريخ التسجيل : Sep 2013
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 6,956
عدد النقاط : 35

seifellah غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ماري الشاحبة

كُتب : [ 17-06-2014 - 18:42 ]


انا : seifellah


مارى الشاحبة - الجزء العاشر



عزة : و هل هى فى خطر هنا انتى مبالغة فى خوفك يا سلمى , نراك لاحقا
"احسست ان مخاوفى زادت بعد ان غادرت سلمى على الرغم من اننى لم اتقبلها , شعرت بدوار شديد بعدها و خانتنى قواى و فقدت الوعى اظن اننى بقيت على هذا الوضع لساعات هذه المرة لم ارى اى كوابيس اثناء نومى لكن ما حدث هو اننى استيقظت على اسوأ كابوس رايته فى حياتى , فى البداية شعرت بسخونة شديدة فاستيقظت من النوم لاجد غرفتى مشتعلة بالكامل السنة اللهب تحيط بى من كل جانب كنت محاصرة , اقتربت النيران اكثر فاكثر حتى كادت تحرقنى فاخذت اصرخ طلبا للمساعدة فجأة ظهر ثلاثة اشياء سوداء اعرف ان هذا الوصف غريب لكنه الاقرب الى الصواب لانى لم اتبين حقيقتهم الا متاخرة جدا عندما اقتربوا منى كانوا ثلاثة اشخاص بملابس ليست سوداء كما قيل لى بل محترقة اجل ملابسهم و اجسادهم كل شىء كان يشير الى انهم احترقوا , يا الهى هل هم سلمى و جميلة و عزة لم افكر فى ان حياتى فى خطر بل كل ما كان يشغل بالى هو ان زميلاتى قد احترقن لكن كيف حدث كل هذا ولم اشعر باى شىء بالنار او حتى اسمع صوت صراخهن , افقت الى نفسى و تذكرت اننى سوف اموت هنا ان لم يساعدنى احد فعدت للصراخ مرة اخرى سمعت صوت الباب يفتح و فجأة اختفى كل اثر للحريق الغرفة كما هى ...."
- ماذا هناك يا مارى ؟
- هل كنت فى الغرفة بمفردى ؟ اين كنتما ؟
- كنا فى المطبخ , وعندما سمعنا صراخك اتينا على الفور , هل وقع لك مكروه اراك خائفة ؟
- كيف اخبرك بما حدث فانا نفسى لا اعرف ما حدث معى .
- لقد اخفتنا و بعد كل هذا الصراخ تقولين لنا انك لا تعرفين , هل جننت ام ماذا ؟ اخبرينا الان ما الذى دفعك للصراخ بهذه الطريقة ؟
- اسفة لانى تسببت لكن بالفزع لكن صدقا لا اعرف حقيقة ما حدث معى " فعندما استيقظت و جدت الغرفة تحترق و ظهر لى ثلاثة اشخاص اجسادهم محروقة كليا فاعتقد انهم انتن فخفت كثيرا كما ان السنة النار اقتربت منى حتى كادت تحرقنى ولما صرخت اختفى كل شىء كاننى كنت احلم " !
- حريق فى غرفتنا لكننا نرى الغرفة كما هى لا اثر لاى حريق بالتاكيد كنت تحلمين او ان المرض جعلك تتخيلين اشياء لا وجود لها .
- اقسم لك ان ما رايته لم يكن حلم على الاطلاق ...
عزة : يا الهى بدأت اصدق ان غرفتنا مسكونة بالاشباح , اعتقد انه لو كنا تاخرنا قليلا لكنت ميتة الان يا مارى , كم هذا مخيف
" دفعت سلمى الباب بقوة و هى تقول مارى هل انت بخير لقد سمعت الفتيات فى الخارج يتحدثن عن سماعهن لصوت صراخ صادر من هذه الغرفة و عرفت انها انت , هل وقع مكروه "
جميلة : لا انها بخير , يبدوا انها رات كابوس اخافها هذا كل ما فى الامر
سلمى : حسنا اذا كنت بخير يا مارى فهيا تعالى معى الى غرفة المشرفات حتى تتعرفى عليهن و لترى ما اذا كانت الانسة نجوى واحدة منهن ام لا ..
و هناك فى غرفة المشرفات و قفت اتامل وجوههن باحثة عن الانسة نجوى لكن لم اجدها و ادركت سلمى هذا دون اخبرها , انا خائفة حقا الان من هى تلك المرأة التى قابلتها .....
.
.
.
يتبع ........

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 12 )
seifellah
طالب علم
رقم العضوية : 28895
تاريخ التسجيل : Sep 2013
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 6,956
عدد النقاط : 35

seifellah غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ماري الشاحبة

كُتب : [ 20-06-2014 - 22:58 ]


انا : seifellah


مارى الشاحبة - الجزء الاخير


همست لى سلمى بصوت منخفض قائلة : لم تعثرى عليها يا مارى اليس كذلك , هذا ما توقعته , لقد قابلت شبح يا صديقتى .......
(الانسة اسماء) احدى المشرفات : ماذا هناك يا سلمى لماذا انت هنا و من هذه هل هى طالبة جديدة ؟
- اجل يا انسة انها مارى زميلتنا الجديدة !
- اه اهلا بك يا مارى , انا اسماء مشرفة المناوبة الليلة...
- اهلا بك يا انسة
- نحن هنا للتتعرف مارى عليكن !
- حسنا , سعدت بمعرفتك و الان اخبرينى هل انت مرتاحة فى السكن
- بالطبع هى مرتاحة هنا , اليس كذلك يا مارى ؟
" كنت شاردة الذهن و لم انتبه الى كلام سلمى و المشرفة التى لاحظت على ما يبدو اننى غير منتبهة لكلامها فسمعتها تسال سلمى عن حالى قائلة : ماذا بها هل هى مريضة "
سلمى : اجل , درجة حرارتها مرتفعة قليلا لكنها تتحسن
- لا لست بخير و لا اشعر بالراحة فى هذا المكان
- توقفى يا مارى , لا تهتمى لكلامها يا انسة فكما اخبرتك هى مريضة و ربما لا تعى ما تقول
- لا , انا اعرف جيدا عما اتحدث و مدركة لكل ما حولى , و اقول اننى غير مرتاحة فى هذا المكان , اريد مقابلة الانسة نجوى
- من هى الاتسة نجوى ؟
سلمى : لا اعرف !
- كاذبة انت تعرفين , لماذا تخشين قول الحقيقة , خوفا من ان يلقوا بك خارج هذا السكن , صدقينى هذا افضل لك فانا لن ابقى هنا بعد الان الا اذا تاكدت من ان الانسة نجوى التى قابلتها امراة حقيقة و موجودة على ارض الواقع ...
المشرفة اسماء : سلمى انا لا افهم شيئا , عما تتحدث زميلتك الجديدة !
- سامحينى يا انسة لم ارد التكلم عن هذا الامر فانا اعرف انه ممنوع هنا لكنها تتحدث عن مشرفة اسمها نجوى قالت انها قابلتها عندما جاءت اللى هنا اول مرة , اؤكد لك ان لا دخل لى فيما تقوله فانا لم ارى الانسة نجوى هذه , لا تخبرى الادارة عنى لانى تلقيت عدة نحذيرات و ربما اطرد هذه المرة
- انتظرى يا سلمى علينا ان نرى ما الذى اصاب مارى ان المرض واضح عليها هل هى محمومة ام ماذا , ربما يكون مرضها اثر على ادراكها و جعلها تتوهم اشياء لا وجود لها ....
- لست مريضة انا بخير , ولا اتوهم اشياء لا وجود لها ....
- فى اى غرفة تنزلين يا مارى ؟
- فى غرفة رقم 3 ...
- ماذا ؟ الغرفة رقم 3 !!
- من اعطاك مفاتيح هذه الغرفة اذكر ان ادراة السكن قررت عدم فتحها مرة اخرى بسبب الحوادث المتكررة التى وقعت لفتيات نزلن فيها من قبل ,عودى الان الى غرفتك يا سلمى و اصطحبى مارى معك ولا تدعيها تعود الى تلك الغرفة و فى الصباح سوف اسال الادارة بشانها ...
- لكن انتظرى يا انسة هناك .....
- اذهبى الى غرفتك كما امرتك , فانا سوف اذهب لاعرف موضوع الغرفة رقم 3 هذه من بقية المشرفات ربما تكن الادارة قد اعادت فتحها و لم يصلنى الخبر , هيا الى اللقاء , اتمنى لك الشفاء العاجل يا مارى .....
- سلمى لم تخبريها عن عزة و جميلة ؟
- اردت اخبارها لكنها لم تعطنى فرصة
"ذهبت الى غرفة سلمى ولحسن حظى وجدت سريرا تركته صاحبته لانها نزلت اجازة لعدة ايام , لاول مرة اقضى ليلة هادئة منذ ان وضعت قدمى فى هذا المكان , يا الهى لقد نامت سلمى اردت اخبارها اننى اسير اثناء نومى احيانا حتى لا تفزع ما اذا راتنى , حسنا سوف اخبرها فى الصباح سوف انام الان ,
الساعة : 01:30
التاريخ 9\11\2008"
------------------------------------
كانت هذه اخر كلمات دونتها مارى فى دفتر يومياتها , انا سلمى ساكمل لكم ما حدث فى ليلة مارى الاخيرة ..........
ليتها قالت لى انها تسير اثناء نومها لكانت حية الان , ما حدث كان كالاتى , تركتها تدون احداث يومها فى دفترها و كانت مرتاحة و هادئة الاعصاب , نمت و بعد ساعات استيقظت و لم يكن الصباح قد حل بعد نظرت الى سريرها فلم اجدها , لا اعرف لما شعرت بالخوف فخرجت ابحث عنها فى غرفتها علها عادت الى هناك لكن فلم اعثر عليها هناك ايضا و كذلك لم اعثر على اثر لجميلة و عزة , ترى الى اين ذهبن عندما خرجت من غرفتى متوجهة الى غرفة مارى كان الدرج خلفى لذا لم اراها فى المرة الاولى اما عندما كنت فى طريق عودتى الى غرفتى كان الدرج امامى فرايتها بالضبط كما رايت الاشباح فى المرات السابقة بمنامتها الوردية . لكن لما تقف مارى على سور الدرج , هل هى شبح هذه المرة ايضا , لا انها حقيقية يا الهى ركضت مسرعة اليها صحت بها فلم تلتفت الى ......
- مارى ماذا تفعلين انزلى ارجوك (القت بنفسها امامى و لم استطع انقاذها) كان المشهد كما رايته تماما نظرت الى اسفل لارى ثلاثة اشخاص بجانب جثتها ......
استيقظ كل من فى السكن على صوت صراخى , جاءت الشرطة و فى افادتى اخبرتهم بانى رايت ثلاثة اشخاص يقفون عند جثتها بعد ان سقطت مباشرة , لكن الجميع اكدوا انهم لم يروا اى احد قرب الجثة , انتهت التحقيقات بانها لم تكن واعية بسبب مرضها لذلك القت بنفسها .....
اما انا فعثرت على دفتر يومياتها تحت الوسادة و بعدما قراته ادركت ان مارى كانت تسير اثناء نومها و هذا كان سبب موتها , لكن ماذا بشان الثلاثة اشخاص هذا ما ساكشفه لكم الان , بعد الحادثة اكتشفت ان الغرفة التى نزلت بها مارى لها تاريخ مخيف
فقبل سنوات وقع حريق فى قاعة الاستذكار الموجودة بالاسفل و راح ضحية الحريق ثلاثة اشخاص طالبتين و مشرفة , اما الطالبتين فكانت غرفتهما هى غرفة مارى و بعد موتهم يقال ان اشباحهما سكنت الغرفة و حاولت قتل وطرد كل من يسكنها بعدهما , و على الاغلب عرفتم من هما الثلاثة اشباح , جميلة و عزة و الانسة نجوى كانت مارى ترى الاشباح و كذلك انا بالاضافة الى ذلك لم اكن ادرك انى اصاحب اشباح و مارى كذلك , اتسائل كيف لم ادرك الحقيقة كيف لم اعرف ان عزة و جميلة شبحين كل شىء كان واضح امامى لم ارى اى منهما تذهب الى الجامعة او حتى تتناول الطعام او اى شيء مما يفعله الناس , تركت السكن بعد هذه الحادثة كذلك فعلت الانسة اسماء مشرفة المناوبة الليلة , و سمعت بعدها انا شبح فتاة بملابس نوم وردية اللون يظهر فى السكن ....
.
.
انتهت.

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 13 )
سارةمدحتالراقية
عضو
رقم العضوية : 36074
تاريخ التسجيل : Sep 2014
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 21
عدد النقاط : 10

سارةمدحتالراقية غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ماري الشاحبة

كُتب : [ 13-10-2014 - 21:01 ]


انا : سارةمدحتالراقية


موضوع مميز و رائع سلمت يمينك

رد مع إقتباس
بياناتي
 رقم المشاركة : ( 14 )
seifellah
طالب علم
رقم العضوية : 28895
تاريخ التسجيل : Sep 2013
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 6,956
عدد النقاط : 35

seifellah غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ماري الشاحبة

كُتب : [ 14-10-2014 - 09:22 ]


انا : seifellah



رد مع إقتباس

اضافة رد

العلامات المرجعية


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
[ الجولة 37 ] الإفتتاح من الفيا ديل ماري و الأوليمبيكو الكروي الكالشيو الإيطالي 0 05-05-2012 15:50
مكتبة كتب للمهندس العربي إلحق و شوف مارح تندم هواء المعرفة تعريب الهندسة 0 19-02-2012 18:00

toolbar powered by Conduit

أدخل بريدك الإلكتروني هنا  ليصلك جديدنا

اسلاميات ، مذكرات تخرج ، مذكرات تعليمية ، برامج اسلامية ، برامج عامة ، التحضير للبكلورياء ،شهادة التعليم المتوسط،شهادة التعليم الابتدائي ، التوظيف المختلف جميع الاختصاصات 

Delivered by FeedBurner

Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%81%D8%A9 Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You

جميع الأوقات بتوقيت GMT +1. الساعة الآن 16:57.