أدخل بريدك الإلكتروني هنا  ليصلك جديدنا

اسلاميات ، مذكرات تخرج ، مذكرات تعليمية ، برامج اسلامية ، برامج عامة ، التحضير للبكلورياء ،شهادة التعليم المتوسط،شهادة التعليم الابتدائي ، التوظيف المختلف جميع الاختصاصات 

للتسجيل اضغط هـنـا

Custom Search

معجبوا المعرفة لكل العرب على الفايسبوك



ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله


العودة   منتــــديـــــــات المعرفــــــــــــــة لكل العرب > المنتدى التعليمي > منتدى التعليم العالي > قسم الإقتصاد والتجارة
التسجيل التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-04-2010, 21:25 العقيد غير متواجد حالياً
الصورة الرمزية العقيد
العقيد 
المشرف الرئيسي
بيانات موقعي
اسم الموقع:
اصدار المنتدى:
 





العقيد is a jewel in the roughالعقيد is a jewel in the roughالعقيد is a jewel in the rough


اوسمتي

درس ماهية محيط المؤسسة

انا : العقيد



بحث حول المؤسسة و المحيط2


الخطـــــــــــــــــــــــــــــــــة

مقدمة

المبحث الأول: ماهية محيط المؤسسة

المطلب الأول: تعريف المحيط.
المطلب الثاني:خصائصه.
المطلب الثالث:أهمية دراسة محيط المؤسسة

المبحث الثاني: تصنيفات محيط المؤسسة

المطلب الأول: حسب معيار الاستقرار
المطلب الثاني: حسب معيار التحكم

المبحث الثالث: الآثار المتبادلة بين المؤسسة و المحيط

المطلب الأول:تأثير المحيط في المؤسسة
المطلب الثاني:تأثير المؤسسة في المحيط
المطلب الثالث:كيفية تعامل المؤسسة مع المحيط
خاتمة
قائمة المراجع

مقدمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة:

تعتبر دراسة محيط المؤسسة أمرا مهما نظرا لأن هذه الأخيرة تجد نفسها دائما في علاقة مستمرة مع محيطها فهي تأتي بوسائل نشاطها ( الموارد المادية و البشرية، المالية و المعلوماتية...) من محيطها، كما تجد فيه منافذ لمنتجاتها ( أسواق) ، كما أن طبيعة هذا المحيط لابد أن تأخذه المؤسسة بعين الاعتبار عند تصميم استراتجياتها فالمؤسسة جزء من المجتمع الذي توجد فيه و بالتالي تتأثر به و تؤثر فيه بمعنى أن المؤسسة تتأثر بالمتغيرات الحادثة في محيطها و أيضا بإمكانها أن تؤثر فيه بنشاطها بتعبير آخر المؤسسة ليست حرة و لكن مقيدة بعوامل ( عناصر) محيطها كمعدل الفائدة معدل التضخم ، أما تأثير المؤسسة في المحيط فيظهر في قدرتها على تغيير مواقف المستهلكين مثلا أن يكون لها شهرة وطنية أو عالمية.
و عليه فعلى المؤسسة أن تعرف عناصر محيطها أن تشخصه ، تحللها تتنبأ بها ، تحدد آثارها على أدائها هذا الذي يؤدي بها إلى تحقيق الكفاءة و فعالية المؤسسة و لهذا و غيره هناك هذا التساؤل الذي يطرح نفسه :

"ماهو محيط المؤسسة؟ و ما هي تصنيفاته؟ و كيف تؤثر و تتأثر به المؤسسة؟ "

و للإجابة عن هذا السؤال تناولنا في بحثنا هذا ثلاث مباحث عالجنا في الأول ماهية المحيط أما في الثاني فتصنيفاته و أخيرا تناولنا الآثار المتبادلة بينه و بين المؤسسة.

المبحث الأول:محيط المؤسسة و أهمية دراسته

إن محيط المؤسسة من بين اهتمامات مؤسسة الأولى لهذا اخترنا أن نتطرق إلى مفهومه في هذا المبحث فعرفناه في المطلب الأول ثم تناولنا خصائصه و أخيرا أهميته.

المطلب الأول: تعريف المحيط

لقد قدمت عدة تعريفات من بينها:

تعريف1: تعريف ديل: أن محيط العمل الخاص بالمؤسسة هو ذلك الجزء من المحيط الإداري الذي يلائم عملية وضع و تحقيق الأهداف الخاصة بالمؤسسة و يتكون هذا المحيط من خمسة مجموعات من المتعاملين هي الزبائن و الموردين و العاملين و المؤسسات المنافسة بالإضافة إلى جماعات الضغط أو التأثير كالحكومات و اتحادات العمال و غيرها.(1)

و في هذا التعريف المختصر فإن صاحبه يختصر محيط المؤسسة في عدد من المتعاملين الأساسيين معها كجهات أو أشخاص دون توسيع إلى كل المتعاملين كالبنوك أو السوق النقدية و المالية عامة أو المؤسسات غير المنافسة أو الموردة لعوامل الإنتاج و على رأسها مؤسسات التكوين البحث و التكنولوجيا......

تعريف2: يقصد بمحيط المؤسسة الوسط الذي تمارس فيه نشاطها اليومي حيث يتكون من وحدات منفصلة و لكنها متداخلة تتفاوت درجة و عمق العلاقة مع المؤسسة بحسب كثافة التبادلات و أهميتها . إن هذه التبادلات عبارة عن كل ما يمكن أن ينتقل من المحيط إلى المؤسسة أو العكس من قيم مادية أو فكرية أو معلوماتية و هذا يعني أن المؤسسة عبارة عن نظام له مصالح يحققها مع محيطه.(2)



________________________
(1)-عدون ناصر دادي،اقتصاد المؤسسة ص 77.
(2)-بيرش أحمد،رسالة ماجستير دراسة دور المحيط و توجيه المضامين الإستراتيجية ص 1.

تعريف3:مجموعة من العناصر مع خصوصيتها بحيث هذه العناصر لا تنتمي إلى النظام و لكن أي تغير في حالتها يؤدي إلى تغيير في النظام.(1)

تعريف4: تعريف فيلو: المحيط الذي تعمل فيه أي مؤسسة ينطوي على ثلاثة مجموعات من المتغيرات : المجموعة الأولى تضم متغيرات على المستوى الوطني مثل العوامل الاقتصادية الاجتماعية و السياسية أما المجموعة الثانية فهي متغيرات تشغيلية خاصة بكل مؤسسة ترتبط بمجموعة المتعاملين معها مثل الهيئات و التنظيمات الحكومية الإدارية و مؤسسات التوزيع أما المجموعة الثالثة فتضم المتغيرات المتعلقة بمحيط المؤسسة الداخلي من عمال و مديرين و غيرهم.(2)

تعريف 5: مجموعة من القيود التي تحدد سلوك المنظمة كما أن المحيط يحدد نماذج أو التصرف اللازمة لنجاح و بقاء المنظمة أو تحقيق أهدافها.(3)

تعريف 6: مجموعة المتغيرات أو القيود أو المواقف أو الظروف التي هي بمنأى عن رقابة المنظمة و بالتالي يجب على الإدارة أن توجه جهودها لإدارة المحيط و المنشأة معا.(4)



___________________________________
(1)-بيرش أحمد، مرجع سابق ص 1.
(2)-عدون ناصر دادي، مرجع سابق ص 77.
(3)-(4)-عبد السلام أبو قحف, مقدمة في الأعمال ص

2- المطلب الثاني:خصائص محيط المؤسسة

للمؤسسة خصائص من بينها:

1-اللايقينية و التعقيد:يتميز محيط المؤسسة بأنه مركب و متداخل بحيث يصعب الفصل بين أجزائه فمنها ما هو مؤثر مباشر كالبيئة التنافسية أو غير مباشر كالمؤثرات المتعلقة بالمتغيرات الوطنية و الدولية و هذا التداخل يحدث عدة مستويات من التأثيرات قد تكون متزامنة مثل زيادة الضرائب و علاقتها بهيكل التكلفة و زيادة حدة الصراع التنافسي أو قد تكون متسلسلة كتوجهات الحكومة في الإصلاح الضريبي التي تؤدي إلى التأثير سلبا أو إيجابا على بعض القطاعات دون غيرها قد تكون مرتبطة بالقطاع الذي تنشط فيه المؤسسة (الموردون ، الزبائن) أو تأثير ارتفاع الأسعار الذي ينتج ظاهرة التضخم على الاستهلاك و بالتالي على مبيعات المؤسسة.(1)

-الحركية و الغموض:إن مظاهر المحيط اليوم ليست كما كانت عليه في بداية القرن فهي تتميز بالتطور و التسارع نحو التعقيد أكثر فأكثر فمما لا شك فيه أن علاقة الموردين و الزبائن بالمؤسسة قد تتغير كثيرا فمن مجرد تعامل بيع و شراء أصبح هناك مفهوم للشراكة كل طرف له اهتمامات تمثل مصالح تحقق بمراعاة اهتمامات الآخر.مما يؤدي بالمؤسسة إلى متابعة مكثفة لما يحدث حولها لأن تسارع الحركية يشكل في معظم الأحيان تهديدا حقيقيا في حال عدم التأقلم و لعل مشكل ظهور بدائل جديدة للمنتج و زيادة التطبيقات التكنولوجية من المظاهر التي ميزت حركية المنافسة و كمثال على ذلك : ظهور محلات كراء أشرطة الفيديو قد ساهمت في تقليص بدرجة كبيرة الطلب على دور السينما فكراء شريط فيديو لا يكلف سوى 50دج و لمدة 24 ساعة في حين أن مشاهدة فيلم في دور
السينما يكلف تقريبا نفس القيمة إلا أن شريط الفيديو يقدم ميزة الاستقلالية في اختيار الموضوع و جهاز الفيديو له خصائص ذات استعمالات متعددة كتقديم الصورة، توقيف ، تأخير........(2)




________________________________
(1)- بيرش أحمد، مرجع سابق ص 3،2.
(2)- بيرش أحمد، مرجع سابق ص 3.


المطلب الثالث:أهمية دراسة المحيط

تهتم المؤسسة كثيرا بمحيطها و نرى ذلك جليا في السنوات الأخيرة ابتداء من الثمانينات حيث ازدادت المنافسة حدة على جميع المستويات و أصبحت مرتبطة بعوامل الإنتاج أكثر فأكثر و ليس بالأسعار فقط للمنتج النهائي و حتى إذا اعتبرنا الأسعار عنصرا يظهر المنافسة فإنه أيضا يتأثر بأسعار و تكاليف عوامل الإنتاج وهذا ما يجعل المؤسسة تهتم باستمرار بمحيطها و من الأسباب التي جعلت المؤسسة تهتم به مايلي:
1-المؤسسة لا تنشط في فراغ بل هي مرتبطة بالمتعاملين و الأسواق......
2-مختلف الأفراد و الهيئات و المؤسسات تؤثر في المؤسسة و تفرض عليها قيودا و حدودا من طبائع مختلفة ثقافية،اجتماعية،اقتصادية....
3-المؤسسة في الواقع متكونة من شبكة من الأفراد و الجماعات لها أهداف و اتجاهات قد تختلف و قد تتلاقى نسبيا.
4-المؤسسة تقوم باستعمال الموارد المختلفة من المحيط و تقدم إليه مخرجاتها فيهمها إذن مكان وجود أسعار و نوعية هذه العوامل و كذا منافسة المؤسسات في نفس السوق.
5-المؤسسة تقبل على اختيارات أو قرارات ذات وزن مؤثر ليس فقط على عملها اليومي و نتيجتها الدورية و إنما على حياتها و وجودها كلية.
6-السوق تشهد تطورا عنيفا في مختلف العناصر المحددة للطلب و العرض مثل تغير الأذواق و الاحتكاك بين المجتمعات و الثقافات و كذا تغير التكنولوجيا التي تساهم في إنتاج أشياء أكثر راحة.
7-أصبح عامل الوقت جد مهم في الإدارة و المؤسسة فليس في إمكانها إذا لم تبع اليوم منتوجاتها انتظار فرصة مقبلة في نفس السنة أو السنوات المقبلة من أجل تحقيق نتائج إيجابية خاصة في المنتوجات التي تتميز بسرعة التلف عادة
أو حتى التي تتميز بالاستهلاك المستمر أو الخاضعة لتغيرات الموضة أو المتعلقة
بتكنولوجيا متطورة بسرعة مثل منتوجات الإلكترونيك مثلا أو التي تتميز بمنافسة مرتفعة نسبيا بين المؤسسات.(1)

و لمختلف هذه الأسباب و غيرها فالمؤسسة تسعى إلى اتصال مستمر مع تغيرات المحيط الاقتصادية، الاجتماعية و غيرها.

__________________________________
(1)- عدون ناصر دادي، مرجع سابق ص 79.


المبحث الثاني: تصنيفات المحيط

إن دراسة محيط المؤسسة يعتبر أمرا هاما جدا إذ أن المؤسسة تجد نفسها دائما في علاقات مستمرة مع محيطها.
و عادة ما يصنف المحيط إلى:

المطلب الأول: حسب معيار الاستقرار

يمكن تصنيفه من حيث درجة الاستقرار إلى أربع حالات:

الحالة 1: المحيط المستقر
يتميز بدرجة تغير ضعيفة ( تغير نادر ) حيث تكون القوى الاقتصادية أو قوى السوق ( العرض و الطلب ) و القوانين، التكنولوجيا، و الثقافة و العادات و التقاليد مستقرة عاما بعد الآخر.

الحالة 2: المحيط الغير مستقر
تغيرات المحيط تفرض على المؤسسة عملية تكيف مستمر مثال: أذواق الناس و التكنولوجيا.

الحالة 3: المحيط العاصف
درجة و أهمية التغيير تفرض على المؤسسة المعينة ضرورة التطور الدائم لأن المؤسسة هنا مهددة م من ثم ينبغي تفعيل وظيفة البحث و التطوير.

الحالة4: المحيط الانتقالي
التغيرات النادرة و لكن إن حدثت تكون مفاجئة و بإمكانها أن تؤدي إلى اندثار نشاط قطاعات مثل النسيج.








الداخلية والخارجية للمؤسسات الظروف

































المصدر : جميلة ميرزا المحاري: العوامل المؤثرة في نمو المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، ندوة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الوطن العربي: الإشكاليات وآفاق التنمية القاهرة – جمهورية مصر العربية 18-22 يناير 2004

توقيع  العقيد

 

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 2  ]
قديم 08-04-2010, 21:41 صوت القصيد غير متواجد حالياً
صوت القصيد
مشرف
الصورة الرمزية صوت القصيد


صوت القصيد is on a distinguished road
افتراضي
انا : صوت القصيد


[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا][عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا]


توقيع  صوت القصيد

 















    رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 3  ]
قديم 01-12-2010, 02:44 demon102 غير متواجد حالياً
demon102
عضو


demon102 is on a distinguished road
افتراضي رد: ماهية محيط المؤسسة
انا : demon102




بحث حول المؤسسة و المحيط2


الخطـــــــــــــــــــــــــــــــــة

مقدمة

المبحث الأول: ماهية محيط المؤسسة

المطلب الأول: تعريف المحيط.
المطلب الثاني:خصائصه.
المطلب الثالث:أهمية دراسة محيط المؤسسة

المبحث الثاني: تصنيفات محيط المؤسسة

المطلب الأول: حسب معيار الاستقرار
المطلب الثاني: حسب معيار التحكم

المبحث الثالث: الآثار المتبادلة بين المؤسسة و المحيط

المطلب الأول:تأثير المحيط في المؤسسة
المطلب الثاني:تأثير المؤسسة في المحيط
المطلب الثالث:كيفية تعامل المؤسسة مع المحيط
خاتمة
قائمة المراجع

مقدمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة:

تعتبر دراسة محيط المؤسسة أمرا مهما نظرا لأن هذه الأخيرة تجد نفسها دائما في علاقة مستمرة مع محيطها فهي تأتي بوسائل نشاطها ( الموارد المادية و البشرية، المالية و المعلوماتية...) من محيطها، كما تجد فيه منافذ لمنتجاتها ( أسواق) ، كما أن طبيعة هذا المحيط لابد أن تأخذه المؤسسة بعين الاعتبار عند تصميم استراتجياتها فالمؤسسة جزء من المجتمع الذي توجد فيه و بالتالي تتأثر به و تؤثر فيه بمعنى أن المؤسسة تتأثر بالمتغيرات الحادثة في محيطها و أيضا بإمكانها أن تؤثر فيه بنشاطها بتعبير آخر المؤسسة ليست حرة و لكن مقيدة بعوامل ( عناصر) محيطها كمعدل الفائدة معدل التضخم ، أما تأثير المؤسسة في المحيط فيظهر في قدرتها على تغيير مواقف المستهلكين مثلا أن يكون لها شهرة وطنية أو عالمية.
و عليه فعلى المؤسسة أن تعرف عناصر محيطها أن تشخصه ، تحللها تتنبأ بها ، تحدد آثارها على أدائها هذا الذي يؤدي بها إلى تحقيق الكفاءة و فعالية المؤسسة و لهذا و غيره هناك هذا التساؤل الذي يطرح نفسه :

"ماهو محيط المؤسسة؟ و ما هي تصنيفاته؟ و كيف تؤثر و تتأثر به المؤسسة؟ "

و للإجابة عن هذا السؤال تناولنا في بحثنا هذا ثلاث مباحث عالجنا في الأول ماهية المحيط أما في الثاني فتصنيفاته و أخيرا تناولنا الآثار المتبادلة بينه و بين المؤسسة.

المبحث الأول:محيط المؤسسة و أهمية دراسته

إن محيط المؤسسة من بين اهتمامات مؤسسة الأولى لهذا اخترنا أن نتطرق إلى مفهومه في هذا المبحث فعرفناه في المطلب الأول ثم تناولنا خصائصه و أخيرا أهميته.

المطلب الأول: تعريف المحيط

لقد قدمت عدة تعريفات من بينها:

تعريف1: تعريف ديل: أن محيط العمل الخاص بالمؤسسة هو ذلك الجزء من المحيط الإداري الذي يلائم عملية وضع و تحقيق الأهداف الخاصة بالمؤسسة و يتكون هذا المحيط من خمسة مجموعات من المتعاملين هي الزبائن و الموردين و العاملين و المؤسسات المنافسة بالإضافة إلى جماعات الضغط أو التأثير كالحكومات و اتحادات العمال و غيرها.(1)

و في هذا التعريف المختصر فإن صاحبه يختصر محيط المؤسسة في عدد من المتعاملين الأساسيين معها كجهات أو أشخاص دون توسيع إلى كل المتعاملين كالبنوك أو السوق النقدية و المالية عامة أو المؤسسات غير المنافسة أو الموردة لعوامل الإنتاج و على رأسها مؤسسات التكوين البحث و التكنولوجيا......

تعريف2: يقصد بمحيط المؤسسة الوسط الذي تمارس فيه نشاطها اليومي حيث يتكون من وحدات منفصلة و لكنها متداخلة تتفاوت درجة و عمق العلاقة مع المؤسسة بحسب كثافة التبادلات و أهميتها . إن هذه التبادلات عبارة عن كل ما يمكن أن ينتقل من المحيط إلى المؤسسة أو العكس من قيم مادية أو فكرية أو معلوماتية و هذا يعني أن المؤسسة عبارة عن نظام له مصالح يحققها مع محيطه.(2)



________________________
(1)-عدون ناصر دادي،اقتصاد المؤسسة ص 77.
(2)-بيرش أحمد،رسالة ماجستير دراسة دور المحيط و توجيه المضامين الإستراتيجية ص 1.

تعريف3:مجموعة من العناصر مع خصوصيتها بحيث هذه العناصر لا تنتمي إلى النظام و لكن أي تغير في حالتها يؤدي إلى تغيير في النظام.(1)

تعريف4: تعريف فيلو: المحيط الذي تعمل فيه أي مؤسسة ينطوي على ثلاثة مجموعات من المتغيرات : المجموعة الأولى تضم متغيرات على المستوى الوطني مثل العوامل الاقتصادية الاجتماعية و السياسية أما المجموعة الثانية فهي متغيرات تشغيلية خاصة بكل مؤسسة ترتبط بمجموعة المتعاملين معها مثل الهيئات و التنظيمات الحكومية الإدارية و مؤسسات التوزيع أما المجموعة الثالثة فتضم المتغيرات المتعلقة بمحيط المؤسسة الداخلي من عمال و مديرين و غيرهم.(2)

تعريف 5: مجموعة من القيود التي تحدد سلوك المنظمة كما أن المحيط يحدد نماذج أو التصرف اللازمة لنجاح و بقاء المنظمة أو تحقيق أهدافها.(3)

تعريف 6: مجموعة المتغيرات أو القيود أو المواقف أو الظروف التي هي بمنأى عن رقابة المنظمة و بالتالي يجب على الإدارة أن توجه جهودها لإدارة المحيط و المنشأة معا.(4)



___________________________________
(1)-بيرش أحمد، مرجع سابق ص 1.
(2)-عدون ناصر دادي، مرجع سابق ص 77.
(3)-(4)-عبد السلام أبو قحف, مقدمة في الأعمال ص

2- المطلب الثاني:خصائص محيط المؤسسة

للمؤسسة خصائص من بينها:

1-اللايقينية و التعقيد:يتميز محيط المؤسسة بأنه مركب و متداخل بحيث يصعب الفصل بين أجزائه فمنها ما هو مؤثر مباشر كالبيئة التنافسية أو غير مباشر كالمؤثرات المتعلقة بالمتغيرات الوطنية و الدولية و هذا التداخل يحدث عدة مستويات من التأثيرات قد تكون متزامنة مثل زيادة الضرائب و علاقتها بهيكل التكلفة و زيادة حدة الصراع التنافسي أو قد تكون متسلسلة كتوجهات الحكومة في الإصلاح الضريبي التي تؤدي إلى التأثير سلبا أو إيجابا على بعض القطاعات دون غيرها قد تكون مرتبطة بالقطاع الذي تنشط فيه المؤسسة (الموردون ، الزبائن) أو تأثير ارتفاع الأسعار الذي ينتج ظاهرة التضخم على الاستهلاك و بالتالي على مبيعات المؤسسة.(1)

-الحركية و الغموض:إن مظاهر المحيط اليوم ليست كما كانت عليه في بداية القرن فهي تتميز بالتطور و التسارع نحو التعقيد أكثر فأكثر فمما لا شك فيه أن علاقة الموردين و الزبائن بالمؤسسة قد تتغير كثيرا فمن مجرد تعامل بيع و شراء أصبح هناك مفهوم للشراكة كل طرف له اهتمامات تمثل مصالح تحقق بمراعاة اهتمامات الآخر.مما يؤدي بالمؤسسة إلى متابعة مكثفة لما يحدث حولها لأن تسارع الحركية يشكل في معظم الأحيان تهديدا حقيقيا في حال عدم التأقلم و لعل مشكل ظهور بدائل جديدة للمنتج و زيادة التطبيقات التكنولوجية من المظاهر التي ميزت حركية المنافسة و كمثال على ذلك : ظهور محلات كراء أشرطة الفيديو قد ساهمت في تقليص بدرجة كبيرة الطلب على دور السينما فكراء شريط فيديو لا يكلف سوى 50دج و لمدة 24 ساعة في حين أن مشاهدة فيلم في دور
السينما يكلف تقريبا نفس القيمة إلا أن شريط الفيديو يقدم ميزة الاستقلالية في اختيار الموضوع و جهاز الفيديو له خصائص ذات استعمالات متعددة كتقديم الصورة، توقيف ، تأخير........(2)




________________________________
(1)- بيرش أحمد، مرجع سابق ص 3،2.
(2)- بيرش أحمد، مرجع سابق ص 3.


المطلب الثالث:أهمية دراسة المحيط

تهتم المؤسسة كثيرا بمحيطها و نرى ذلك جليا في السنوات الأخيرة ابتداء من الثمانينات حيث ازدادت المنافسة حدة على جميع المستويات و أصبحت مرتبطة بعوامل الإنتاج أكثر فأكثر و ليس بالأسعار فقط للمنتج النهائي و حتى إذا اعتبرنا الأسعار عنصرا يظهر المنافسة فإنه أيضا يتأثر بأسعار و تكاليف عوامل الإنتاج وهذا ما يجعل المؤسسة تهتم باستمرار بمحيطها و من الأسباب التي جعلت المؤسسة تهتم به مايلي:
1-المؤسسة لا تنشط في فراغ بل هي مرتبطة بالمتعاملين و الأسواق......
2-مختلف الأفراد و الهيئات و المؤسسات تؤثر في المؤسسة و تفرض عليها قيودا و حدودا من طبائع مختلفة ثقافية،اجتماعية،اقتصادية....
3-المؤسسة في الواقع متكونة من شبكة من الأفراد و الجماعات لها أهداف و اتجاهات قد تختلف و قد تتلاقى نسبيا.
4-المؤسسة تقوم باستعمال الموارد المختلفة من المحيط و تقدم إليه مخرجاتها فيهمها إذن مكان وجود أسعار و نوعية هذه العوامل و كذا منافسة المؤسسات في نفس السوق.
5-المؤسسة تقبل على اختيارات أو قرارات ذات وزن مؤثر ليس فقط على عملها اليومي و نتيجتها الدورية و إنما على حياتها و وجودها كلية.
6-السوق تشهد تطورا عنيفا في مختلف العناصر المحددة للطلب و العرض مثل تغير الأذواق و الاحتكاك بين المجتمعات و الثقافات و كذا تغير التكنولوجيا التي تساهم في إنتاج أشياء أكثر راحة.
7-أصبح عامل الوقت جد مهم في الإدارة و المؤسسة فليس في إمكانها إذا لم تبع اليوم منتوجاتها انتظار فرصة مقبلة في نفس السنة أو السنوات المقبلة من أجل تحقيق نتائج إيجابية خاصة في المنتوجات التي تتميز بسرعة التلف عادة
أو حتى التي تتميز بالاستهلاك المستمر أو الخاضعة لتغيرات الموضة أو المتعلقة
بتكنولوجيا متطورة بسرعة مثل منتوجات الإلكترونيك مثلا أو التي تتميز بمنافسة مرتفعة نسبيا بين المؤسسات.(1)

و لمختلف هذه الأسباب و غيرها فالمؤسسة تسعى إلى اتصال مستمر مع تغيرات المحيط الاقتصادية، الاجتماعية و غيرها.

__________________________________
(1)- عدون ناصر دادي، مرجع سابق ص 79.


المبحث الثاني: تصنيفات المحيط

إن دراسة محيط المؤسسة يعتبر أمرا هاما جدا إذ أن المؤسسة تجد نفسها دائما في علاقات مستمرة مع محيطها.
و عادة ما يصنف المحيط إلى:

المطلب الأول: حسب معيار الاستقرار

يمكن تصنيفه من حيث درجة الاستقرار إلى أربع حالات:

الحالة 1: المحيط المستقر
يتميز بدرجة تغير ضعيفة ( تغير نادر ) حيث تكون القوى الاقتصادية أو قوى السوق ( العرض و الطلب ) و القوانين، التكنولوجيا، و الثقافة و العادات و التقاليد مستقرة عاما بعد الآخر.

الحالة 2: المحيط الغير مستقر
تغيرات المحيط تفرض على المؤسسة عملية تكيف مستمر مثال: أذواق الناس و التكنولوجيا.

الحالة 3: المحيط العاصف
درجة و أهمية التغيير تفرض على المؤسسة المعينة ضرورة التطور الدائم لأن المؤسسة هنا مهددة م من ثم ينبغي تفعيل وظيفة البحث و التطوير.

الحالة4: المحيط الانتقالي
التغيرات النادرة و لكن إن حدثت تكون مفاجئة و بإمكانها أن تؤدي إلى اندثار نشاط قطاعات مثل النسيج.








الداخلية والخارجية للمؤسسات الظروف

































المصدر : جميلة ميرزا المحاري: العوامل المؤثرة في نمو المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، ندوة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الوطن العربي: الإشكاليات وآفاق التنمية القاهرة – جمهورية مصر العربية 18-22 يناير 2004


    رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 4  ]
قديم 03-12-2010, 11:50 رافع غير متواجد حالياً
رافع
عضو


رافع is on a distinguished road
Thumbs up رد: ماهية محيط المؤسسة
انا : رافع


QUOTE=العقيد;16100]

بحث حول المؤسسة و المحيط2


الخطـــــــــــــــــــــــــــــــــة

مقدمة

المبحث الأول: ماهية محيط المؤسسة

المطلب الأول: تعريف المحيط.
المطلب الثاني:خصائصه.
المطلب الثالث:أهمية دراسة محيط المؤسسة

المبحث الثاني: تصنيفات محيط المؤسسة

المطلب الأول: حسب معيار الاستقرار
المطلب الثاني: حسب معيار التحكم

المبحث الثالث: الآثار المتبادلة بين المؤسسة و المحيط

المطلب الأول:تأثير المحيط في المؤسسة
المطلب الثاني:تأثير المؤسسة في المحيط
المطلب الثالث:كيفية تعامل المؤسسة مع المحيط
خاتمة
قائمة المراجع

مقدمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة:

تعتبر دراسة محيط المؤسسة أمرا مهما نظرا لأن هذه الأخيرة تجد نفسها دائما في علاقة مستمرة مع محيطها فهي تأتي بوسائل نشاطها ( الموارد المادية و البشرية، المالية و المعلوماتية...) من محيطها، كما تجد فيه منافذ لمنتجاتها ( أسواق) ، كما أن طبيعة هذا المحيط لابد أن تأخذه المؤسسة بعين الاعتبار عند تصميم استراتجياتها فالمؤسسة جزء من المجتمع الذي توجد فيه و بالتالي تتأثر به و تؤثر فيه بمعنى أن المؤسسة تتأثر بالمتغيرات الحادثة في محيطها و أيضا بإمكانها أن تؤثر فيه بنشاطها بتعبير آخر المؤسسة ليست حرة و لكن مقيدة بعوامل ( عناصر) محيطها كمعدل الفائدة معدل التضخم ، أما تأثير المؤسسة في المحيط فيظهر في قدرتها على تغيير مواقف المستهلكين مثلا أن يكون لها شهرة وطنية أو عالمية.
و عليه فعلى المؤسسة أن تعرف عناصر محيطها أن تشخصه ، تحللها تتنبأ بها ، تحدد آثارها على أدائها هذا الذي يؤدي بها إلى تحقيق الكفاءة و فعالية المؤسسة و لهذا و غيره هناك هذا التساؤل الذي يطرح نفسه :

"ماهو محيط المؤسسة؟ و ما هي تصنيفاته؟ و كيف تؤثر و تتأثر به المؤسسة؟ "

و للإجابة عن هذا السؤال تناولنا في بحثنا هذا ثلاث مباحث عالجنا في الأول ماهية المحيط أما في الثاني فتصنيفاته و أخيرا تناولنا الآثار المتبادلة بينه و بين المؤسسة.

المبحث الأول:محيط المؤسسة و أهمية دراسته

إن محيط المؤسسة من بين اهتمامات مؤسسة الأولى لهذا اخترنا أن نتطرق إلى مفهومه في هذا المبحث فعرفناه في المطلب الأول ثم تناولنا خصائصه و أخيرا أهميته.

المطلب الأول: تعريف المحيط

لقد قدمت عدة تعريفات من بينها:

تعريف1: تعريف ديل: أن محيط العمل الخاص بالمؤسسة هو ذلك الجزء من المحيط الإداري الذي يلائم عملية وضع و تحقيق الأهداف الخاصة بالمؤسسة و يتكون هذا المحيط من خمسة مجموعات من المتعاملين هي الزبائن و الموردين و العاملين و المؤسسات المنافسة بالإضافة إلى جماعات الضغط أو التأثير كالحكومات و اتحادات العمال و غيرها.(1)

و في هذا التعريف المختصر فإن صاحبه يختصر محيط المؤسسة في عدد من المتعاملين الأساسيين معها كجهات أو أشخاص دون توسيع إلى كل المتعاملين كالبنوك أو السوق النقدية و المالية عامة أو المؤسسات غير المنافسة أو الموردة لعوامل الإنتاج و على رأسها مؤسسات التكوين البحث و التكنولوجيا......

تعريف2: يقصد بمحيط المؤسسة الوسط الذي تمارس فيه نشاطها اليومي حيث يتكون من وحدات منفصلة و لكنها متداخلة تتفاوت درجة و عمق العلاقة مع المؤسسة بحسب كثافة التبادلات و أهميتها . إن هذه التبادلات عبارة عن كل ما يمكن أن ينتقل من المحيط إلى المؤسسة أو العكس من قيم مادية أو فكرية أو معلوماتية و هذا يعني أن المؤسسة عبارة عن نظام له مصالح يحققها مع محيطه.(2)



________________________
(1)-عدون ناصر دادي،اقتصاد المؤسسة ص 77.
(2)-بيرش أحمد،رسالة ماجستير دراسة دور المحيط و توجيه المضامين الإستراتيجية ص 1.

تعريف3:مجموعة من العناصر مع خصوصيتها بحيث هذه العناصر لا تنتمي إلى النظام و لكن أي تغير في حالتها يؤدي إلى تغيير في النظام.(1)

تعريف4: تعريف فيلو: المحيط الذي تعمل فيه أي مؤسسة ينطوي على ثلاثة مجموعات من المتغيرات : المجموعة الأولى تضم متغيرات على المستوى الوطني مثل العوامل الاقتصادية الاجتماعية و السياسية أما المجموعة الثانية فهي متغيرات تشغيلية خاصة بكل مؤسسة ترتبط بمجموعة المتعاملين معها مثل الهيئات و التنظيمات الحكومية الإدارية و مؤسسات التوزيع أما المجموعة الثالثة فتضم المتغيرات المتعلقة بمحيط المؤسسة الداخلي من عمال و مديرين و غيرهم.(2)

تعريف 5: مجموعة من القيود التي تحدد سلوك المنظمة كما أن المحيط يحدد نماذج أو التصرف اللازمة لنجاح و بقاء المنظمة أو تحقيق أهدافها.(3)

تعريف 6: مجموعة المتغيرات أو القيود أو المواقف أو الظروف التي هي بمنأى عن رقابة المنظمة و بالتالي يجب على الإدارة أن توجه جهودها لإدارة المحيط و المنشأة معا.(4)



___________________________________
(1)-بيرش أحمد، مرجع سابق ص 1.
(2)-عدون ناصر دادي، مرجع سابق ص 77.
(3)-(4)-عبد السلام أبو قحف, مقدمة في الأعمال ص

2- المطلب الثاني:خصائص محيط المؤسسة

للمؤسسة خصائص من بينها:

1-اللايقينية و التعقيد:يتميز محيط المؤسسة بأنه مركب و متداخل بحيث يصعب الفصل بين أجزائه فمنها ما هو مؤثر مباشر كالبيئة التنافسية أو غير مباشر كالمؤثرات المتعلقة بالمتغيرات الوطنية و الدولية و هذا التداخل يحدث عدة مستويات من التأثيرات قد تكون متزامنة مثل زيادة الضرائب و علاقتها بهيكل التكلفة و زيادة حدة الصراع التنافسي أو قد تكون متسلسلة كتوجهات الحكومة في الإصلاح الضريبي التي تؤدي إلى التأثير سلبا أو إيجابا على بعض القطاعات دون غيرها قد تكون مرتبطة بالقطاع الذي تنشط فيه المؤسسة (الموردون ، الزبائن) أو تأثير ارتفاع الأسعار الذي ينتج ظاهرة التضخم على الاستهلاك و بالتالي على مبيعات المؤسسة.(1)

-الحركية و الغموض:إن مظاهر المحيط اليوم ليست كما كانت عليه في بداية القرن فهي تتميز بالتطور و التسارع نحو التعقيد أكثر فأكثر فمما لا شك فيه أن علاقة الموردين و الزبائن بالمؤسسة قد تتغير كثيرا فمن مجرد تعامل بيع و شراء أصبح هناك مفهوم للشراكة كل طرف له اهتمامات تمثل مصالح تحقق بمراعاة اهتمامات الآخر.مما يؤدي بالمؤسسة إلى متابعة مكثفة لما يحدث حولها لأن تسارع الحركية يشكل في معظم الأحيان تهديدا حقيقيا في حال عدم التأقلم و لعل مشكل ظهور بدائل جديدة للمنتج و زيادة التطبيقات التكنولوجية من المظاهر التي ميزت حركية المنافسة و كمثال على ذلك : ظهور محلات كراء أشرطة الفيديو قد ساهمت في تقليص بدرجة كبيرة الطلب على دور السينما فكراء شريط فيديو لا يكلف سوى 50دج و لمدة 24 ساعة في حين أن مشاهدة فيلم في دور
السينما يكلف تقريبا نفس القيمة إلا أن شريط الفيديو يقدم ميزة الاستقلالية في اختيار الموضوع و جهاز الفيديو له خصائص ذات استعمالات متعددة كتقديم الصورة، توقيف ، تأخير........(2)




________________________________
(1)- بيرش أحمد، مرجع سابق ص 3،2.
(2)- بيرش أحمد، مرجع سابق ص 3.


المطلب الثالث:أهمية دراسة المحيط

تهتم المؤسسة كثيرا بمحيطها و نرى ذلك جليا في السنوات الأخيرة ابتداء من الثمانينات حيث ازدادت المنافسة حدة على جميع المستويات و أصبحت مرتبطة بعوامل الإنتاج أكثر فأكثر و ليس بالأسعار فقط للمنتج النهائي و حتى إذا اعتبرنا الأسعار عنصرا يظهر المنافسة فإنه أيضا يتأثر بأسعار و تكاليف عوامل الإنتاج وهذا ما يجعل المؤسسة تهتم باستمرار بمحيطها و من الأسباب التي جعلت المؤسسة تهتم به مايلي:
1-المؤسسة لا تنشط في فراغ بل هي مرتبطة بالمتعاملين و الأسواق......
2-مختلف الأفراد و الهيئات و المؤسسات تؤثر في المؤسسة و تفرض عليها قيودا و حدودا من طبائع مختلفة ثقافية،اجتماعية،اقتصادية....
3-المؤسسة في الواقع متكونة من شبكة من الأفراد و الجماعات لها أهداف و اتجاهات قد تختلف و قد تتلاقى نسبيا.
4-المؤسسة تقوم باستعمال الموارد المختلفة من المحيط و تقدم إليه مخرجاتها فيهمها إذن مكان وجود أسعار و نوعية هذه العوامل و كذا منافسة المؤسسات في نفس السوق.
5-المؤسسة تقبل على اختيارات أو قرارات ذات وزن مؤثر ليس فقط على عملها اليومي و نتيجتها الدورية و إنما على حياتها و وجودها كلية.
6-السوق تشهد تطورا عنيفا في مختلف العناصر المحددة للطلب و العرض مثل تغير الأذواق و الاحتكاك بين المجتمعات و الثقافات و كذا تغير التكنولوجيا التي تساهم في إنتاج أشياء أكثر راحة.
7-أصبح عامل الوقت جد مهم في الإدارة و المؤسسة فليس في إمكانها إذا لم تبع اليوم منتوجاتها انتظار فرصة مقبلة في نفس السنة أو السنوات المقبلة من أجل تحقيق نتائج إيجابية خاصة في المنتوجات التي تتميز بسرعة التلف عادة
أو حتى التي تتميز بالاستهلاك المستمر أو الخاضعة لتغيرات الموضة أو المتعلقة
بتكنولوجيا متطورة بسرعة مثل منتوجات الإلكترونيك مثلا أو التي تتميز بمنافسة مرتفعة نسبيا بين المؤسسات.(1)

و لمختلف هذه الأسباب و غيرها فالمؤسسة تسعى إلى اتصال مستمر مع تغيرات المحيط الاقتصادية، الاجتماعية و غيرها.

__________________________________
(1)- عدون ناصر دادي، مرجع سابق ص 79.


المبحث الثاني: تصنيفات المحيط

إن دراسة محيط المؤسسة يعتبر أمرا هاما جدا إذ أن المؤسسة تجد نفسها دائما في علاقات مستمرة مع محيطها.
و عادة ما يصنف المحيط إلى:

المطلب الأول: حسب معيار الاستقرار

يمكن تصنيفه من حيث درجة الاستقرار إلى أربع حالات:

الحالة 1: المحيط المستقر
يتميز بدرجة تغير ضعيفة ( تغير نادر ) حيث تكون القوى الاقتصادية أو قوى السوق ( العرض و الطلب ) و القوانين، التكنولوجيا، و الثقافة و العادات و التقاليد مستقرة عاما بعد الآخر.

الحالة 2: المحيط الغير مستقر
تغيرات المحيط تفرض على المؤسسة عملية تكيف مستمر مثال: أذواق الناس و التكنولوجيا.

الحالة 3: المحيط العاصف
درجة و أهمية التغيير تفرض على المؤسسة المعينة ضرورة التطور الدائم لأن المؤسسة هنا مهددة م من ثم ينبغي تفعيل وظيفة البحث و التطوير.

الحالة4: المحيط الانتقالي
التغيرات النادرة و لكن إن حدثت تكون مفاجئة و بإمكانها أن تؤدي إلى اندثار نشاط قطاعات مثل النسيج.








الداخلية والخارجية للمؤسسات الظروف

































المصدر : جميلة ميرزا المحاري: العوامل المؤثرة في نمو المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، ندوة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الوطن العربي: الإشكاليات وآفاق التنمية القاهرة – جمهورية مصر العربية 18-22 يناير 2004
[/QUOTE]


    رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 5  ]
قديم 14-04-2011, 09:20 ونيس غير متواجد حالياً
ونيس
عضو


ونيس is on a distinguished road
افتراضي رد: ماهية محيط المؤسسة
انا : ونيس


اريد المبحث3 والخاتمة من هذا البحث


    رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 6  ]
قديم 14-04-2011, 15:50 العقيد غير متواجد حالياً
العقيد
المشرف الرئيسي
الصورة الرمزية العقيد

افتراضي رد: ماهية محيط المؤسسة
انا : العقيد


محيط الخارجي للمؤسسة الاقتصادية
تعمل المؤسسة الاقتصادية ضمن محيط يختلف باختلاف ميزاته ودرجة تأثيره عليها خلال تعاملها معه فقد يؤثر عليها سلبا أو إيجابا و يتكون من:




المطلب الأول:تعريف المحيط الخارجي للمؤسسة
1- المحيط يتكون من العناصر الخارجية القادرة على التأثير في نشاط المؤسسة التي تظهر كصعوبات, أخطار يجب تجنبها أو فرص يجب إمساكها.1
2- المحيط في علوم التسيير تعني : العوامل الاقتصادية و الاجتماعية التي تؤثر على المنافسة القوانين, جماعات الضغط, النقابة, و بالتالي نجد أن هذا المحيط يتكون من المحيط الاقتصادي, الاجتماعي, المالي , البيئي ,التكنولوجي2.
المطلب الثاني: مكونات المحيط الخارجي للمؤسسة
1-العوامل القانونية و السياسية: عندما تتسم الدولة بالاستقرار السياسي فان إنتاجية المؤسسة تكون مرتفعة على عكس الدول التي تعاني من عدم الاستقرار فالمتغيرات السياسية تتمثل في مجموعة القرارات السياسية التي تحددها الدولة3.
أ-العنصر السياسي:
-التيارات السياسية الحالية التي تخص حرية التجارة الخارجية مثل omc*
-سياسات إعادة الهيكلة الاقتصادية لبعض الدول كالجزائر و التي انتهت في سنة 1998 تحت مراقبة الهيئات الدولية.4
1-عبد النار حنفي.عبد السلام القحف,تنظيم و إدارة الأعمال,الدار الجامعية للطباعة و النشر,بيروت,1992,ص:312.

3-احمد عبد العزيز حسن, إستراتيجية التسويق, دار وائل للنشر و التوزيع, القاهرة, 1992, ص:13.
4- د.عبد الرزاق بن حبيب, اقتصاد و تسيير المؤسسة, ديوان المطبوعات الجامعية, ط3, 2006, ص:.37
-تحديد الاستثمارات الأجنبية و عكس ذلك سياسات تطور الاستثمارات الأجنبية قصد تسريع النمو(الجزائر حاليا).
-الحواجز الجمركية التي تؤثر سلبا على التجارة الدولية.
-الوقائع السياسية الكبرى( الانتخابات, تغيير الحكومة...)
ب-القوانين: إن الخطة أو المشروع السياسي لحكومة ما في بلد ما يعبر عن بمجموعة قوانين تكون نظاما ما, هذا بدوره يمس العلاقات التجارية الداخلية و الخارجية.ومن هذه القوانين:
-قانون المالية, قانون الضريبة, قانون المحافظة على البيئة, قانون حول الدخل الأدنى...الخ. و بما أن الجزائر هي بصدد بناء اقتصاد السوق فنحن ننتظر من الحكومة صياغة قوانين و القيام بإجراءات تخص قطاعات متنوعة منها:
*الملكية الحرة للمدخلات.
*الإرباح
*حرية المبادرة.
*حرية الاستهلاك(قوانين حماية المستهلك).
*ضبط المنافسة و الأسعار..الخ.
2-العوامل الاجتماعية و الثقافية:من البديهي إن العادات و السلوكيات لمجموعات الإنسانية و قيمهم الأساسية تمثل العنصر الجوهري للمؤسسة.
فمعرفة اللغة, العادات, التظاهرات, التقاليد و أنماط حياة كل مجموعة...الخ تكتسي أهمية كبرى عند المؤسسة. إن العناصر الأساسية( الاجتماعية-الثقافية) و غير المتحكم فيها هي:التيارات الدينية,سلم القيم لمختلف المجموعات , السلوكات و العادات, اللغة مع خاصيتها الجهوية, الموقف الأغلب أو الأقل للمجموعات الثقافية, الشخصيات المؤثرة على المجموعات.
فهذه العناصر و التي هي من بين العوامل الاخري المستعملة في التسويق تسمح 1
1-- د.عبد الرزاق بن حبيب, نفس المرجع السابق, ص: 38-40
بتقسيم السوق الكلي إلى أسواق متجانسة. فمن الضروري على نظام المؤسسة أن يأخذ بعين الاعتبار هذه العناصر.
إن المعلومات التالية تسمح لنا بتحديد و بصفة دقيقة التأثيرات الاجتماعية-الثقافية و هي:
-المعطيات الديموغرافية( السن, الجنس,مكان الإقامة,..الخ) بالنسبة للقرية, المدينة..الخ.
-المستوى الدراسي للسكان و الحالة العائلية.
-المعطيات حول الهجرة و عدد العائلات.
-النماذج الاستهلاكية
كما لا يجب أن ننسى الجانب الديناميكي المتعلق بالمتغيرات في الاتجاهات الاجتماعية التي تؤثر بصفة فعالة على المؤسسة.
3-العوامل التكنولوجية: إن هذا العنصر هو عنصر فعال و مؤثر بصفة مباشرة على العمليات المؤسسة و نشاطها, لان المواد الأولية المستعملة و المتخصصة بها هذه المؤسسة تتأثر بالتطور التكنولوجي و خاصة عندما الحديث عن مواد أولية تتطلب تحويلها إلى أشكال و صيغ ووحدات جديدة. و لذلك فان على المؤسسة وفق الثروة التقنية الحديثة أن تقوم بمايلي:
-تعزيز البحوث في العلوم الدقيقة و التي تسمح بتحسين تقنيات المراقبة.
- تقوية البحوث في التسيير و التي تهدف إلى الحصول على النتيجة المثلي بناءا على قرارات مثلى و نافعة و مربحة.
-السعي من اجل تطوير المكونات الالكترونية و إدخال الاكتشافات الجديدة التي سوف تغير من عاداتنا.
فمن الواجب على المؤسسة أن تكون على علم بكل الاكتشافات التكنولوجية لكي تحقق موقعا ملائما بالنسبة لمنافسيها.1
4-المحيط الدولي: إن التصرفـات التي تقوم بها الدولة مـا تؤثر بشكل مبـاشر أو2
1, نفس المرجع السابق, ص:41
2
غير مبـاشر على أداء المؤسـسة، إذ قد تتجه الدولة إلى حمـاية الصناعـات المحلية، وضع الاستثمـار الأجنبي، أو قد تقوم بتمويل بعض الصناعـات لرفع قدرتهـا على التنـافس مع الصناعـات الأجنبية وإمكـانية الحصول على حصة سوقية متميزة في الأسواق الدولية.فالتجمعـات الاقتصـادية مثلا يمكن أن تخلق فرصـاً سـوقية عديـدة، وتزيـد من اتسـاع الأسـواق أمـام المؤسـسات، أو قد تعني تهديـدا لبعض المؤسـسات ممثلة في القيود الجمركية المرتفعة، لدخول أسواق تلك التكتلات
5-العوامل الاقتصادية: يتوقف بنـاء بعض الاستراتيجيـات على التقديـرات الخـاصة بالحـالة الاقتصـادية؛ إذا فهذه العوامل هي مجموعة القوى الاقتصـادية التي تؤثر على المجتمع بكـافة مؤسـساته وتتأثر المؤسـسة بهذه القوى على المستوى المحلي والعـالمي.ومن هذه العوامل: الدخل، الطلب، مدى توافر عوامل الإنتـاج، التضخم، السيـاسات النقدية والمالية للدولة، نسبة البطـالة، المؤسـسات المالية1, ارتفاع الأسعار, الاستثمارات العامة و الخاصة, التجارة الخارجية,قوة و ضعف المنافسين,التأثير في الكميات المنتجة و الموزعة, أشكال السلع و جودتها, وتيرة استبدال الأجهزة, حاجيات المستهلكين. ...الخ.
لكل هذه العناصر المارة الذكر مميزات ثابتة و ظرفية و البحث عن عنها يكون إجباريا من طرف المؤسسة.
6- الإطار الايكولوجي: تهتم الايكولوجيا بالعلاقات بين الكائنات الحية و المحيط, إن التوازن القائم في الماضي بين المكونات المختلفة للمحيط أصبحت معرضة للخطر, و نذكر على سبيل المثال: الضجيج يخلق التوتر العصبي, التلوث الصناعي في الوديان و الأراضي الفلاحية...الخ.
إن التأثيرات السابقة على المحيط يتطلب رد فعل منظم لتفادي أو التقليل من هذه السلبيات لذا فان الاهتمامات الحالية اتخذت بعض الإجراءات و منها:
-استعمال للبنزين من دون رصاص, استعمال التعبئة الغير مضرة بالمحيط, و الرقابة على النفايات...الخ.2

1-نفس المرجع السابق
2- د.عبد الرزاق بن حبيب, نفس المرجع السابق, ص:42


المطلب الثالث: أهمية المحيط الخارجي للمؤسسة
تعد دراسة وتحليل العوامل البيئية الخـارجية من الموضوعـات الهـامة عند اختيـار الإستراتيجية المناسبة، حيث يتوقف هذا الاختيـار على نتائج تحليل كل من البيئة الخـارجية والداخلية للمؤسـسة.
وتكمن أهمية تقييم البيئة الخـارجية في النقـاط التـالية:
1- أن المؤسـسة مكونة من شبكة أفراد وجماعـات قد تختلف في أهدافها واتجاهـاتها وهؤلاء الأفراد هم أفراد من محيطها وكل ما فيه من عوامل اقتصـادية واجتمـاعية يؤثرون فيها ويتأثرون بها، فالمؤسـسة مرتبطة أمـاميا وخلفيا بشبكـات المتعـاملين والأسواق والأفراد والمؤسـسات وغيرهـا.
2- يتوقف نجـاح المؤسـسة إلى حد كبيـر على مدى دراستهـا للعوامل البيئية المؤثرة ومدى الاستفـادة من اتجاهـات هذه العوامل وبدرجة تأثير كل منها، حيث تسـاعد هذه الدراسة على تحديد الأهداف التي يجب تحقيقها، وبيـان الموارد المتـاحة ونطاق السوق المرتقب، وأنمـاط القيم والعـادات والتقـاليد السـائدة...الخ.
3- كمـا أن نجـاح المؤسـسة يتوقف على مدى تأقلمها مع المحيـط الخـارجي بطريقة تزيد من درجة استفـادتها من الفرص، وقدرتها على مقـاومة التهديدات، وهذا يتطلب معرفة مـا يجري في البيئة من متغيرات إيجـابية وسلبية.
4- سعي الكثيـر من المؤسـسـات إلى التأقلم مع عوامل بيئتها الخـارجية المتغيرة وجعلها تؤثر بشكل إيجـابي على هذه البيئة، وبالتالي القيـام بدور فعـال تجـاه تطور ونمو الاقتصـاد الوطني.
5- سعي الدولة الجزائرية للانضمام إلى المنظمة للتجـارة وما سينجر عنه من تحرير تدريجـي زمني ونوعي للتجارة في السلع والخدمـات وإلغـاء إجراءات الدعم للمؤسـسات المحلية، وبالتالي ستجد المؤسـسة الاقتصـادية الجزائرية نفسها أمـام منـافسة أجنبية شرسة.1


المبحث الثالث: المحيط الداخلي للمؤسسة الاقتصادية.
هو ما يتعلق بالتأثيرات داخل المؤسسة نفسها و التي تخص وظائفها الكبرى, كما يعرف أيضا على انه العملية التي يختبر من خلالها الإستراتيجيون عوامل التمويل, المحاسبة , التسويق, التوزيع, الإنتاج...
المطلب الأول: تعريف المحيط الداخلي للمؤسسة.
- محيط العمل الخاص بالمؤسسة و هو ذلك الجزء من المحيط الإداري الذي يتلاءم مع عملية وضع الأهداف الخاصة بالمؤسسة و يتكون هذا المحيط من خمسة مجموعات من المتعاملين, الزبائن, الموردين, العاملين بالمؤسسات, المنافسة بالإضافة إلى جماعات الضغط و التأثير كالحكومات و اتحادات العمل و غيرها .1
المطلب الثاني: مكونات المحيط الداخلي للمؤسسة.
1-التمويل: لأجل تمكن المؤسسة من القيام بعملية الإنتاج بأكمل وجه يجب
أن تتوفر لديها الأموال السائلة أو الصكوك أو الشبكات و جعلها تحت تصرفها و ضمان ما تحتاجه من رؤوس الأموال في الوقت المناسب أما في عدم توفير رؤوس الأموال في الوقت المناسب فان المؤسسة سوف تلجا إلى الاقتراض و ما يهمها في هذه الحالة هو سعر الفائدة حيث يجب أن يكون مقبولا ذلك أن قرارات المؤسسة تتأثر بتكلفة رأس المال تأثرا بليغا2
-الهدف من تحليل عناصر التمويل في المؤسسة هو معرفة نواحي المنشاة المالية إن كانت أقوى من منافسيها و كذا إن كانت تستطيع التماسك أطول آو التنافس بطريقة أكثر فاعلية بسبب قدرتها المالية. و مدى قدرتها على الاستقرار و مواجهة المنافسة و العوامل المالية ذات الأثر في هذه الناحية .3
2-التسويق: هي الوظيفة المعنية بتقدير احتياجات المستهلك, من اجل توجيه أنشطة البحث و التطوير و الإنتاج, لإنتاج السلع المطلوبة. و من اجل بيع تلك السلع بتحقيق فائض او ربح.4
- يعتبر التسويق بمثابة المركز السوقي الرئيسي للمؤسسة فعن طريقه يتم تحديد السوق المستهدفة حتى يكون امام المؤسسة فرصة لتصميم المنتجات 3
1- عبد النار حنفي.عبد السلام القحف, نفس المرجع السابق, ص:312
2- كمال سيد غراب, الإدارة الإنتاجية,عمادة شؤون المكتبات, عمان,الطبعة1,دون ذكر سنة النشر,ص:99
3-احمد عبد العزيز حسن, استراتيجية التسويق,دار وائل للطباعة و النشر, القاهرة,2001 , ص:17
4-د.محمد رفيق الطيب, مدخل للتسيير اساسيات, وظائف,تقنيات,ديوان المطبوعات الجامعية,الجزائر,ج1, 1995, ص:116
المطلوبة في السوق للتغلب على المنافسين و من اهم العوامل التسويقية في المؤسسة:
-معرفة هياكل المنافس.
-فاعلية نظام بحوث التسويق و كفاءته.
-مدى رغبة المستهلك في المنتوج.
-فاعلية الاعلان و الترويج و منافذ لتوزيع و مدى تفصيلتيها للسوق.
وتكمن مهمة مدير التسويق في دراسة المحيط التسويقي من عملاء و منافسين.
3-الانتاج: عوامل الانتاج في المؤسسة مزدوجة الارتباط بالمحيط الداخلي و الخارجي و هي تهتم بتخفيض تكلفة العمليات الكلية للمؤسسة و توفير الطاقة الانتاجية الازمة لمواجهة الطلب في السوق .1
4- الموارد البشرية:
العمل هو ذلك النشاط العالي الهادف الذي يبذله العاملون أثناء الإنتاج و الذي يهدف إلى وضع و سائل الإنتاج في حالة عمل فالمؤسسة في حاجة و بصفة دائمة إلى يد عاملة خبيرة و ذات تكوين جيد2.كما تختص وظيفة تسيير الموارد البشرية ب:
*شروط توظيف العمال, المختصين, البائعين و شروط العمل و المناخ الاجتماعي3, (العادات و التقاليد)لان كل هذا ينعكس كفاءة وحسن الأداء لذلك فان المؤسسة قبل أن تختار العامل في أي عملية إنتاجية تحدد قدراته و إمكانياته قبل كل شيء.2
المطلب الثالث: علاقة المحيط بالبيئة
يعتبر المحيـط بالنسبة للمؤسـسة بمثـابة الهواء بالنسبة للإنسـان، إذ لا تستطيـع البقـاء والاستمرار وهي منعزلة عنه.
فرغم التأثيـرات السلبية التي قد يؤثر بهـا على المؤسـسة فإنه قد يوفر لهـا كذلك فرصـا للنجـاح. والمؤسـسة بدورهـا تؤثر على المحيـط.وبذلك فالعلاقة بين المؤسـسة والمحيـط هي علاقة متبـادلة، والمسيـر الاستراتيجي بدوره 4
1-3-احمد عبد العزيز حسن, نفس المرجع السابق, ص:17-20
2- كمال سيد غراب, نفس المرجع السابق,ص99
3-- د.عبد ارزاق بن حبيب نفس المرجع السابق, ص:44

عليه المحـافظة على بقـاء واستمرار مؤسـسته من خلال جعل تأثير المحيـط على نشـاط مؤسـسته إيجـابيـا، حتى يصل إلى تحقيق أهدافها، من خلال مـا يلي:
1- محـاولة التأقلم مع مختلف القوانـين التي تصنعهـا الدولة، من أجل تفـادي تأثيرهـا السلبي على السير العـادي لنشـاطها.
2- انتهـاج وتطبيق قواعد اقتصـاد السوق بهدف البقـاء والاستمرار في محيـط تسوده المنـافسة.
3- اعتمـاد آليـات السوق في تحديد أسعـار منتجـات بالمؤسـسات الوطنية لأن ذلك له دور أساسي في تسويق المنتوج، وبالتالي تلبية رغبة الزبـون وتحسـين سعة المؤسـسة في السـوق.
4- الاستغلال العقلاني للموارد المـالية المتـاحة أمـام المؤسـسة سـواء الداخلية، أو الخـارجية، بحيث يسـاعدهـا ذلك على التوسع والنمو.
5- التقليـل من التمويـن بالمواد الأوليـة من الخـارج.
6- محـولة تحسيـن علاقة المؤسـسة بالمورديـن.
7- مواكبة التطور التكنولوجي في جميـع المجـالات.
8- الاهتمـام بتكويـن العمـال وتدريبهم وتحفيزهم من أجل رفع إنتـاجية العمل وتحسيـن جودة المنتـوج، وبالتالي تخفيض تكلفة الإنتـاج للوحدة الواحدة، والاستعانة بالجـامعـات ومراكز التدريب المتخصصة.


توقيع  العقيد

 

    رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 7  ]
قديم 22-02-2013, 15:45 joker غير متواجد حالياً
joker
عـــــــــــابر سبيـــــل
الصورة الرمزية joker

افتراضي رد: ماهية محيط المؤسسة
انا : joker


شكرا أيها العقيد شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


توقيع  joker

 


الجديــــد في الجديــــــد
[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا]




[عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل للمشاهدة الرابطللتسجيل اضغط هنا]
    رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 8  ]
قديم 22-02-2013, 17:12 بنت العرب غير متواجد حالياً
بنت العرب
بنت العرب
الصورة الرمزية بنت العرب

افتراضي رد: ماهية محيط المؤسسة
انا : بنت العرب


شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


توقيع  بنت العرب

 

    رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 9  ]
قديم 24-02-2013, 22:59 العقيد غير متواجد حالياً
العقيد
المشرف الرئيسي
الصورة الرمزية العقيد

افتراضي رد: ماهية محيط المؤسسة
انا : العقيد


شكرااا على المرور


توقيع  العقيد

 

    رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [ 10  ]
قديم 26-02-2013, 18:38 وحيد المعرفة غير متواجد حالياً
وحيد المعرفة
المشرف العام
الصورة الرمزية وحيد المعرفة


وحيد المعرفة is on a distinguished road
افتراضي رد: ماهية محيط المؤسسة
انا : وحيد المعرفة


شكرا جزيلا ولك مني أجمل تحية


    رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
ماهية, محيط, المؤسسة

جديد منتدى قسم الإقتصاد والتجارة


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
محاضرات في إقتصاد المؤسسة العقيد قسم الإقتصاد والتجارة 8 19-02-2013 21:29
محيط المؤسسة وأهمية دراسته العقيد قسم الإقتصاد والتجارة 2 17-05-2012 13:16
التحليل المالي في المؤسسة الاقتصادية العقيد الخزانة الجامعية الشاملة 0 10-05-2010 21:37
وسائل التمويل في المؤسسة الاقتصادية..rar النبيل رستم قسم الإقتصاد والتجارة 5 26-04-2010 13:46
وظيفة التسويق في المؤسسة المحرر قسم الإقتصاد والتجارة 1 29-03-2010 11:49

رشحنا في دليل المواقع منتديات المعرفة لكل العرب
toolbar powered by Conduit

hitstatusزوار اليوم
الرجاء ملاحظة أنك بحاجة للبرامج التالية :     الحجم : 2.26 ميجا        الحجم : 19.8 ميجا

أدخل بريدك الإلكتروني هنا  ليصلك جديدنا

اسلاميات ، مذكرات تخرج ، مذكرات تعليمية ، برامج اسلامية ، برامج عامة ، التحضير للبكلورياء ،شهادة التعليم المتوسط،شهادة التعليم الابتدائي ، التوظيف المختلف جميع الاختصاصات 

Delivered by FeedBurner

Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%81%D8%A9 Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Add to Spoken to You

موقع الدي في دي العربي

منتديات المجتمع العربي

دردشة وردة العراقية

التعليم للجميع

منتديات التعليم نت

موقع ترايدنت لتطوير المواقع

منتديات عيون حواء

معهد تقنة الويب

منتدى التكوين المهني

منتديات الكشافة الاسلامية الجزائرية

New Page 1

New Page 1
جميع الأوقات بتوقيت GMT +1. الساعة الآن 11:11.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » منتديات المعرفة


Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012